Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
اشرف قاسم

اشرف قاسم

اكد اللواء / عادل ترك، رئيس هيئة الطرق والكبارى، أن خطة توسعة طريق القاهرة ـ السويس فى المسافة من دائرى القاهرة الكبرى حتى الدائرى الإقليمى بطول 37 كم، تأتى فى إطار حجم الطلب وحركة المرور الحالية والمتوقعة على هذا القطاع من الطريق بما يتماشى مع العاصمة الإدارية الجديدة الجارى إنشاؤها، خاصة أن الهيئة نفذت مشروعًا لتطوير ورفع كفاءة وتوسعة طريق القاهرة ـ السويس فى المسافة من الطريق الدائرى الإقليمى حتى مدخل مدينة السويس بطول 70 كم شاملا 5 حارات بكل اتجاه بينهم حارتين للشاحنات .وقال رئيس هيئة الطرق والكبارى، إن مشروع توسعة الطريق فى القطاع من الطريق الدائرى القديم حتى الطريق الدائرى الإقليمى تم تعديله ليشمل 8 حارات بكل اتجاه بناء على تكليف الرئيس عبد الفتاح السيسى بما يناسب حجم الطلب على المرور فى هذا القطاع، خاصة مع المدن الجديدة المتواجدة على جانبى الطريق، لافتًا إلى أن حركة المرور على الطريق ستزداد كثافة مع اكتمال إنشاء العاصمة الإدارية الجديدة

قرر المستشار / مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك  معاقبة الثنائي رزاق سيسيه، وأحمد داودا المعارين من نادى الزمالك  للاتحاد ، و قد أو ضح مرتضى أن كلا اللاعبين لا يحق لهما اللعب ضد ناديهما الأصلي، وفقًا للائحة الزمالك التي تنص على توقيع عقوبة ضد أي لاعب يخالف اللائحة بغرامة مليون جنيه، وخصم نصف مستحقاته.

 وقرر الزمالك، عقب مباراة الاتحاد، خصم مليون جنيه من مستحقات الثنائي رزاق سيسيه، وأحمد داوودا، لاعبي الفريق المعارين لنادي الاتحاد السكندري، وذلك عقب مشاركتهما مع زعيم الثغر ضد الزمالك مساء  السبت.

يبدأ  السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى زيارته  الرسمية إلى ألمانيا،  التى تستغرق أربعة أيام، و ستشهد هذه الزيارة نشاطا مكثفا للرئيس، يتضمن المشاركة فى قمة القادة الأفارقة ومجموعة العشرين ببرلين، بالإضافة إلى مباحثات ثنائية مهمة مع المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، وعدد من كبار المسئولين الألمان تتناول تعزيز العلاقات الثنائية، ودعم التعاون في مكافحة الإرهاب، والهجرة غير المشروعة.

وقال السفير بسام راضى، المتحدث باسم الرئاسة،  إن اللقاء المرتقب بين الرئيس السيسي والمستشارة الألمانية ميركل هو السادس منذ تولى الرئيس الحكم في 2014.

يستقبل الدكتور مصطفي مدبولي ، رئيس الوزراء، اليوم السبت بمقر مجلس الوزراء، نائب الرئيس الصينى والوفد المرافق له في جلسة مباحثات موسعة بين مسئولى الجانبين المصري والصيني لبحث مجالات التعاون الثنائى وتبادل وجهات النظر ومواصلة التنسيق فيما يتعلق بالقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك

بسبب الاهمال تم ظهور طريق موت اخر غير طريق السخنة  نعم طريق موت وهو طريق السلام اصبح الذى اصبح  اكثر خطورة طريق السخنة لان به مدينتى السلام  ا و ٢    طريق بلا إضاءة ولا مطبات صناعية بالامس القريب لقت سيدة مصرعة نتيجة إصطدام  سيارة    ميكروباص  واليوم وفى عز النهار تصطدم سيارة  برجل ويلقى مصرعه فى الحال   اين المسئولين من الوقعتين 

  نرجوا من السيد المحافظ والسيد مدير الامن  و السيد نائب المحافظ  وحى فيصل وحى عتاقة ان يحافظوا على ارواحنا  ومطالبنا ليس بالمستحيلة إضاءة و مطب صناعى ورجل مرور 

بقلم د/ سميحة المناستيرلى

نص كلمة الرئيس:

«أخى فخامة الرئيس/ عمر البشير،

السيدات والسادة،

أود في البداية أن أعرب عن خالص شكرى وعميق تقديرى لحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة الذى حظينا به في بلدنا الثانى، السودان الشقيق، خلال هذه الزيارة التي جاءت لتؤكد عمق ومتانة أواصر الأخوة والجوار التي تربط بين بلدينا منذ الأزل.

كما أود أن أعرب عن سعادتى البالغة لما تشهده العلاقات المصرية السودانية من قوة دفع ملموسة خلال الفترة الأخيرة، والتي تتوج اليوم باجتماعات الدورة الثانية للجنة الرئاسية المصرية السودانية المشتركة.

الأخوة والأخوات،

إن الحقيقة الثابتة تظهر أن الأيام والسنين لم تُكسب علاقاتنا الأخوية إلا مزيداً من الرسوخ والمتانة والقدرة على التصدي لأية تدخلات خارجية ومعالجة أية مشكلات مصطنعة، كما أنها عكست حجم ما يعلقه شعبا البلدين من آمال وطموحات عريضة نحو تحقيق مزيد من التكامل والترابط بين مصالح شمال الوادى وجنوبه، في ظل ما تمتلكه الدولتان من قدرات بشرية وثروات طبيعية ندر أن تذخر بها أي دولتين جارتين في العالم.

لقد شهدت الأشهر الستة الماضية انعقاد العديد من الاجتماعات واللجان المشتركة بين البلدين الشقيقين على مختلف المستويات من بينها الاجتماع الرباعى، واجتماع آلية التشاور السياسى، والهيئة الفنية الدائمة لمياه النيل، ولجنة المنافذ البرية، واللجنة القنصلية، بالإضافة إلى لجنة القوى العاملة، وإنني على ثقة فى أن الفترة القادمة سوف تشهد مزيدا من العمل للبناء المشترك على ما تحقق في إطار تنفيذ وثيقة الشراكة الاستراتيجية بين البلدين الموقعة عام 2016، ومن أجل تجسيد طموحات وتطلعات شعبينا الكريمين لتغدو واقعاً ملموساً.

فخامة الرئيس،

لقد شهدت الفترة الماضية بدء تنفيذ مشروع الربط الكهربائى بين البلدين وهو المشروع الذى من شأنه أن ينقل علاقات التعاون القائمة بين بلدينا إلى مرحلة جديدة تتأسس على تنفيذ المشروعات الاستراتيجية المشتركة التي تعزز من فرص التبادل التجارى والاستثمارى، وذلك في ظل ما تحظى به مشروعات الطاقة من أهمية بالغة على صعيد دفع جميع أوجه علاقاتنا الاقتصادية والتنموية.

كما استضافت الخرطوم خلال الشهر الجاري الاجتماع الأول للجنة ربط السكك الحديدية بين البلدين، وهو مشروع استراتيجى آخر يُضاف إلى تعزيز عملية انتقال الأفراد والسلع بين دولتينا، ليمثل بذلك خطوة إضافية على مسار دفع الترابط والتكامل بين البلدين.

وتُتوج جهودنا المشتركة اليوم بالتوقيع على احدي عشرة مذكرة تفاهم وبرنامجاً تنفيذياً لتعزيز التعاون بين بلدينا في العديد من المجالات، وهى كلها خطوات تفتح آفاقاً أرحب أمام الارتقاء بعلاقاتنا الثنائية.

إن انعقاد اجتماعنا اليوم يأتي فى توقيت بالغ الأهمية إذ أنه يوجه رسالة أمل وتفاؤل بمستقبل التكامل بين البلدين الشقيقين، فى وقت تشهد فيه منطقتنا تطورات تنهي عقوداً من الصراعات والنزاعات بها والتي أدت إلى إزهاق آلاف الأرواح وسببت دماراً بالغاً لمقدرات شعوبها، ونسأل الله أن يوفق جهودنا لإرساء السلام والاستقرار والرفاهية لشعوب المنطقة كافة.

ولا يفوتني فى هذا المقام أن أؤكد دعم مصر الكامل لجهودكم البناءة فخامة الأخ الرئيس فى تحقيق الأمن والاستقرار الإقليمى والتى أسفرت عن توقيع أشقائنا فى جنوب السودان على اتفاق لتسوية النزاع، وأثق فى أن مساعينا المشتركة لتحقيق الأمن الإقليمى سوف تتواصل وتتسع لتحقيق الأمن فى منطقة البحر الأحمر بالتنسيق مع الدول العربية والإفريقية المتشاطئة، خاصة فى ظل ما تشهده منطقة القرن الإفريقى من تطورات إيجابية متسارعة تؤشر إلى عهد جديد نتطلع جميعاً إلى أن يسوده السلام والرخاء والتنمية.

فخامة الرئيس،

تمضي السنوات وتنقضى الأعوام ومع مرورها يتأكد لنا أن وحدة مصير بلدينا سوف تظل حقيقة راسخة الجذور متماسكة البنيان، فهي كشجرة ضاربة بجذورها فى أعماق الأرض، تزهر وتزدهر مع كل خطوة نخطوها نحو تعزيز مسيرة عملنا المشترك.

وإننى على يقين من أن اجتماع اللجنة الرئاسية العليا المقبل في بلدكم الثانى مصر سوف يشهد مزيداً من التقارب لما فيه خير شعبينا الشقيقين.

#تحيا_مصر_و_يحيا_السودان 

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته».

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، أعلن أن وزير الداخلية السابق وعضو حزب الليكود اليميني، جدعون ساعر، قاد انقلابا سريا ضده، خطط لتنفيذه بعد الانتخابات العامة المقررة العام 

وقال نتنياهو: "علمت أنه على مدى الأسابيع القليلة الماضية تحدث وزير سابق في الليكود مع أعضاء التحالف؛ في محاولة للإطاحة بي".

وأضاف نتنياهو : "يريدني أن أقود الليكود إلى نصر ساحق في الانتخابات المقبلة، ومن ثم العمل على عدم تكليفي برئاسة الوزراء، ضد إرادة ناخبي الليكود، ضد إرادة الجمهور، وضد الديمقراطية".

وتابع قائلا : "من الواضح أن هذه المؤامرة محكومة بالفشل؛ لأن الجمهور لن يسمح بحدوث ذلك".

وعلى الرغم من نفي ساعر لهذه الاتهامات؛ فإن صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، نقلت عن مقربين من نتنياهو، اليوم، الخميس، قولهم: إن "رد الفعل الهستيري من قبل جدعون ساعر ونقده لرئيس الوزراء نتنياهو يثبت فقط أنه مخرب حاول طرد نتنياهو ضد إرادة ناخبي الليكود".

 صرح الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بأنه تم الانتهاء من تنفيذ الحديقة المركزية بمدينة الشيخ زايد، ويتم حاليا التجهيز لافتتاحها للجمهور، مؤكداً أنه تم تنفيذ الحديقة على أعلى مستوى، لخدمة مواطنى مدينة الشيخ زايد، وزوارها من كل أنحاء الجمهورية.

وقال مدبولى: تقع الحديقة على مساحة نحو 65 فداناً، ضمن منطقة تجارية إدارية ترفيهية بإجمالي مساحة 143 فداناً، وتشتمل على مساحات خضراء، وأشجار، وممرات للمشاة، ومسارات للدراجات، ومطاعم، وكافيتريات، وبحيرات صناعية، ونوافير مضيئة، وشلالات مياه متنوعة، وأكشاك، ودورات مياه، ومبني إدارة، ومواقف انتظار للسيارات، مشيراً إلى أن الدكتور ماهر استينو قام بتصميها على غرار الحدائق العالمية، وتولى الإشراف على تنفيذها، وهو الذي قام بتصميم حديقة الأزهر، وقامت شركة "سامكريت" بتنفيذ الأعمال تحت إشراف جهاز مدينة الشيخ زايد، وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة.

وقال المهندس مصطفى فهمى، رئيس جهاز تنمية مدينة الشيخ زايد: يتكون المشروع من محور رئيسى به 7 نافورات، ومحور ثانوى به نافورة رئيسية و3 نافورات صغيرة وشلال، بجانب بحيرة بمساحة 2.5 فدان تضم نافورة عائمة وشلالين، وتحيط بمطعم الجزيرة الذى يخدم حوالى 80 فرداً فى صالة مغلقة تطل على البحيرة بمسطح 350 م2، ومنطقة طعام خارجية على البحيرة تخدم حوالى 85 فرداً بمسطح 350 م2، ويتوسط المطعم نافورة وشلال يربطها بالبحيرة.

وأوضح المهندس مصطفى فهمى، أن المطعم الرئيسى يمثل أعلى نقطة ارتفاع بالحديقة، مما يمثل إطلالة على الحديقة بالكامل، ويضم نافورة محورية تنتهى بالشلال والبحيرة الصناعية، ويخدم حوالى 85 فرداً داخل صالة المطعم ومنطقة طعام خارجية تخدم حوالى 150 فرداً بمسطح 600 م2 يتوسطها النخل والأشجار والشجيرات، وملحق به مبنى للوجبات السريعة ومنطقة مكشوفة أمامها تخدم حوالى 70 فرداً.

وأشار رئيس جهاز مدينة الشيخ زايد، إلى أن الحديقة تضم 5 كافيتريات موزعة على الحديقه بمسطح 30 م2 لتقديم خدمة الوجبات السريعة أثناء التنزه داخل الحديقة ومبنى الأطفال الذى يقدم خدمة ألعاب فى صالة مغلقة بمساحة 150 م2 بخلاف منطقة الألعاب المفتوحة بمسطح 6800 م2، وأماكن لاستراحة الزوار، وأماكن لانتظار السيارات، وبحيرة على مساحة 5 أفدنة بها مطعم سياحى فاخر، ونافورة ارتفاع المياه بها أكثر من 9 م، و11 مطعماً للوجبات السريعة منتشرة بجميع أرجاء الحديقة، و2 كافيتريا للبيع، وحديقة للأطفال بها جميع الألعاب، كما تضم الحديقة مبنى إداريا، وخدمات ترفيهية (ممرات المشاة – مدرجات – مسارات دراجات لممارسة الرياضة بمسافة أكثر من 4 كم – مشايات للهرولة)، و35 فداناً من المزروعات ومنها مزروعات نادرة، بجانب وجود أماكن تصلح لإقامة المعارض والتصوير المفتوح، ودورات مياه منتشرة بجميع أرجاء الحديقة

وأضاف المهندس مصطفى فهمى: الحديقة بها 6 مداخل ببوابات إليكترونية، وتتولى إحدى الشركات أمن الحديقة بالكامل، مع وجود شركات متخصصة بالإدارة والنظافة والصيانة.​

                 حضر الدكتور/ عبدالله رمضان نائب محافظ السويس  الاحتفال الشعبى  بحديقة الخالدين بناءا على دعوة من القائمين على الحفل وقام بتهنئة السويس بعيدها القومى وطلب اغنية من الفرقة الغنائية  الا وهى اغنية  غنى يا سمسمية لرصاص  البندقية ة

طعن عاطل صديقه، بسلاح أبيض فأرداه قتيلا، بسبب مطالبته له بمبلغ مالي قسط التوك التوك الذين يعملان عليه، في المطرية، وفر هاربا، وتمكنت قوات الأمن من ضبطه، وإحالة اللواء محمد منصور مساعد وزير الداخلية لقطاع أمن القاهرة، للنيابة لتتولى التحقيق، وتم نقل جثة المجني عليه إلى المشرحة.تلقى الرائد حسين خيري، رئيس مباحث المطرية، إشارة من مستشفى المطرية بوصول حسين محمد، 50 سنة، عاطل مصاب بجرح شبه نافذ بالجانب الأيسر وآخر بالبطن، ولفظ أنفاسه الأخيرة فور وصوله انتقلت قوة من مباحث القسم، لمناظرة الجثة، وتبين من التحريات أن وراء الواقعة، محمد السيد، صديق المجني عليه، 28 سنة، عاطل. تم إعداد أكمنة لضبط المتهم، أسفرت إحداها عن القبض عليه، وبمواجهته بالتحريات أمام اللواء أشرف الجندي مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، اعترف بأنه والمجني عليه، كانا يعملان على "توك توك" سويا، وبسبب تعذره في سداد القسط الشهري الخاص بالـ"توك توك" حضر الية القتيل لمطالبته بـ500 جنيه، فنشبت بينهما مشادة كلامية تطورت الى مشاجرة بالايدي، فاخرجت مطواة كانت بحوزتي، وطعنته بها وهربت

Ad Sidebar
Ad Sidebar
Ad Sidebar


الزراير - شارع النيل - امام برج الساعة
السويس، مصر
الجوال: 01007147647
البريد الألكتروني: admin@suezbalady.com

تويتر

Suezbalady | السويس بلدي - سفاح السويس ... والأمان المفقود https://t.co/PqeLgKmn8z
الناس بتسال عن الامن ودة ابسط حقوقهم https://t.co/PqeLgKmn8z
Suezbalady | السويس بلدي - قائد دراجة بخارية يطعن سيدة منتقبة امام مساكن هيئة قناة السويس بالصباح https://t.co/noVa5XfoaG
Follow جريدة السويس بلدي on Twitter
.Copyright © 2018 SuezBalady