الأربعاء, 16 أغسطس 2017 17:11

البرنامج التدريبى من أجل التوظيف ..مبادرة الجمعيه المصرية لتنمية مشروعات الشباب بالنيل للإعلام بالسويس

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

تصوير : سارة فؤاد
في ظل مشكلة البطالة المستمرة في مصر، والفجوة التي بين المهارات التي يتطلبها سوق العمل والمهارات التي يمتلكها الشباب في الواقع، وقال أسماعيل راضي مستشار الجمعيه لشئون التدريب ومدير مركز الكفايه الإنتاجية بوزاره الصناعه هذا البرنامج تم إنشاءه وتطويره من قبل فريق الجمعيه المصرية لتنمية مشروعات الشباب على مدى الأشهر الماضية وذلك لتوفير الحلول المناسبة للمساهمة فى حل تلك المشكلة. ويتضمن ذلك إجراء وتحليل دراسات لسوق العمل، ووفقاً للنتائج يتم توفير للشباب خدمات تأهيل متكامل لسوق العمل يشمل التدريب والإرشاد والتوجيه الوظيفى، مما يجعلهم أكثر جاذبية للسوق ويزيد من احتمالية تطابقهم مع الوظائف المتاحة، فضلاً عن بقاءهم ونجاحهم في وظائفهم .
وأكد محمود يسري أمين الصندوق بالجمعيه علي أنه يتم ذلك من خلال توفير تدريبات تتناسب مع سوق العمل أو ريادة الأعمال، مثل المهارات الحياتية والعملية والتدريب المهني، بالإضافة إلى التوجيه المهني والنصح والإرشاد الوظيفي. وبالتوازى، تقوم الجمعية المصريه لتنمية مشروعات الشباب ببناء شراكات مع أصحاب الأعمال من أجل تعزيز تفهمهم لأهمية توفير فرص عمل لائقة للشباب المؤهلين، بما يتضمن رواتب وبيئة عمل وظروف وساعات عمل مناسبة والإلتزام بقوانين العمل، مما يمكن الجمعية المصرية لتنمية مشروعات الشباب من مراقبة أداء الموظفين وتسجيل الآراء والتعليقات، واتخاذ الإجراءات اللازمة عند الضرورة.وقالت شارو جوبتا مدربه التصميم والتفصيل لمبادرة ارسم مستقبلك لتأهيل وتدريب الشباب لسوق العمل عن التجربه الهنديه في المشروعات الصغيرة والمتوسطة
إن قطاع الصناعات الصغيرة والمتوسطة في الهند أكثر من 3 ملايين وحدة صناعية تشارك بنسبة 35% من حجم المنتجات الهندية.
- يبلغ معدل النمو السنوي لهذا القطاع 11.3% سنويًا وهو معدل يتجاوز بكثير ما حقق قطاع الصناعات الثقيلة في العام الماضي.
- تبلغ قوة التوظيف في قطاع الصناعات الصغيرة والمتوسطة حوالي 17 مليون عامل ينتجون ما يعادل 107 مليارات دولار بنسبة 10% من إجمالي الناتج القومي الهندي.
الصناعات الصغيرة والمتوسطة .. ما هي؟
النظرة الإجمالية السابقة لواقع الصناعات الصغيرة والمتوسطة في الهند تكشف منذ اللحظة الأولى أن هذا النجاح لم يأتِ من فراغ، بل استند إلى مجموعة من العوامل التاريخية والطبيعية، إضافة إلى الإمكانات البشرية وحسن إدارة الموارد والتخطيط، ولكن ما المقصود بالصناعات الصغيرة؟!
استقر الرأي إلى الأخذ في الاعتبار بمبدأ حجم الاستثمارات عند تحديد مفهوم ماهية الصناعات الصغيرة والمتوسطة، ومن هنا أصبحت المشروعات المتوسطة في الهند تعرف بالمشروعات التي لا تتجاوز تكاليفها الاستثمارية 750 ألف دولار، والمشروعات الصغيرة بالمشروعات التي لا تتجاوز تكاليفها الاستثمارية 65 ألف دولار.

قراءة 2275 مرات آخر تعديل على الأربعاء, 16 أغسطس 2017 20:20

اعلان

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

اعلان

اعلان

تابعنا على الفيس بوك