الأربعاء, 06 سبتمبر 2017 20:13

وشوشات قدريه...محطة بنزين

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

بقلم : محمد صلاح عجاج


مر الزمان امام عيني كأنه
لحظه عشت فيها لأنني ولأنه
ما حسبنا يوما ان نلتقي
فقلنا دع الزمان وشأنه
وأذهلنا رسم الزمان فوق الملامح
ما عاد الصبا فينا والبراءة
أصبت النضوج يا امرأه وأصبحت كهلا
وما عاد اللقاء بتلك الحرارة
ولم أعد أستطيع ان أمسك يديكي
وأجري في الشوارع
أو أحملك علي كتفي في الطرقات
واصرخ احبك احبك
فلم اري الان امام عيني تلك الشراره.
أين الأحضان والقبلات والآهات
لم يبقي اَي شئ بيننا سوي الزكريات
لم يبقي الان سوي كيف حالك اهلًا
فلقد نضجت ياأمرأه وأصبحت كهلا
ولم يكن الطريق أبدا بيننا سهلا
عشرون عاما قد مرت
ولَم اشعر بها الا اليوم اشهد
حين سألتها من الفتي
فقالت اسمه احمد
يااااااه أنا أيضا اسمي احمد
سلاما عليكما قد حان الوداع
ربما يوما نلتقي والعود احمد

قراءة 2092 مرات

اعلان

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

إعلان

اعلان

اعلان

تابعنا على الفيس بوك