Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

ذكريات سويسية من عمر فات ..."جمرك تحت حراسة الهجانه "

بقلم : فاروق متولي
قبل ان يتحرك بك الميكروباس المتجه للقاهره من الموقف الحالي بمنطقة "زارب " تذكر انك كنت قد دست بقدميك فوق تراب ارض كانت زمان ومنذ قرابة ثمانين عاما محظور التواجد بها حتي ﻻتنهال عليك ضربات الكرابيج السوداني من افراد جنود الهجانه المكلفين بحراسة مبني الجمرك الصغير البري الذي كانت توجد به اﻻمدادات التموينيه اللازمه لجنود القوات البريطانيه المتجهه بالقطارات ذهاب وعوده الي ميناء اﻻدبيه خلال الحرب العالميه الثانيه تنفيذا لبنود معاهدة 1936 والتي اعطت لبريطانيا تسهيﻻت مجحفه ومنها اﻻعفاء الجمركي للشحن والتفريغ من المواني وحراستها ضد المهربين واللصوص وخاصة عندما كانت تتوقف القطارات علي رصيف الركاب والبضائع بنغس المنطقه ليلا ونهارا لتجناز المزلقانات واهمها مزلقان الروض او الزراير او عندما تهدئ من سرعتها بمنطقة الفرز ( المحروسه حاليا ) ﻻجراء مناورات تبديل المقطورات السوداء التي كانت تعمل بالفحم ..وبعدما الغي مصطفي النحاس باشا المعاهده في 1/ 8/ 1936 ومع بداية الكفاح ضد معسكرات القوات اﻻنجليزيه توقف نشاط هذا الجمرك وخرج من الخدمه واستمرت المنطقه مهجوره الي ان قامت المحافظه ببناء محطة ركاب متطوره تابعه ﻻتوبيس شرق الدلتا عام 1955فوق اطﻻل هذا الجمرك لتربط السويس بمحافظات الوادي بلغت ثمن التذكره في اﻻتوبيس العادي 23قرشا وفي البولمان 55قرشا ...حتي اذا جاءت هزيمة 67 تزايد اﻻقبال علي استخدام اﻻتوبيسات بسبب السفر الدائم لموظين الحكومه والشركات بموجب اﻻستمارات المجانيه لزيارة عائﻻتهم بمحافظات التهجير ..وكان عم وديع موظف الشباك الواحد في المحطه يتقمص شخصية وزير المواصلات بتطاوله ورفع صوته علي المتواجدين بينما كان المسافرين يتغاضون عن غﻻسته مقابل فوزهم بمقعد وثير يحميهم من متاعب ورزالة ومشاكل استخدام قطار الزيت المشهور حتي محطة كوبري الليمون ...وبعد عودة المهجرين قل نشاط السفر بعدما اصبح الوافدين اكثر من المسافرين تم نقل المحطه الي الموقف الجديد بمدخل المدينه الحالي بالسلام واصبح موقعها المنقوله منه مهجورالمده طويله بحت فيه اصوات السوايسه للاستفاده من هذا الموقع المتميز ﻻقامة مشروع استثماري عليه دون جدوي ﻻن الكلام طبعا ليس عليه جمرك ..حتي هيمنت عليه اخيرا جماعات واباطرة الميكروباسات ولم يبقي للمنادين باﻻصلاح اﻻ اثار ذكرياتهم والحصول علي مقعد وثير ينقلهم الي الدار اﻻخره.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
آخر تعديل الخميس, 09 أغسطس 2018 20:36
Ad Sidebar

فيس بوك

Ad Sidebar
Ad Sidebar


الزراير - شارع النيل - امام برج الساعة
السويس، مصر
الجوال: 01007147647
البريد الألكتروني: admin@suezbalady.com

تويتر

Suezbalady | السويس بلدي - 18 لاعبا في قائمة 'منتخب السويس' لمواجهة المريخ في تمهيدي كأس مصر https://t.co/UVp8suwo11
Suezbalady | السويس بلدي - المقدم صالح مجدي ينقذ طفلا حديث الولادة من الدفن حيا بجوار مسجد ابراهيم نافع بالسلام https://t.co/vowfqiYzfh
Saleh Magdy رجولة واخلاق ومحترم ورحيم يا ابن البلد https://t.co/vowfqiYzfh
Follow جريدة السويس بلدي on Twitter
.Copyright © 2018 SuezBalady