الخميس, 20 ابريل 2017 08:04

جامعة القاهرة توقع باليابان عقدًا لإنشاء مستشفى أبو الريش الجديد

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

وقع الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة، الأربعاء 19 أبريل، عقد إنشاء مستشفى أبو الريش الجديد على قطعة الأرض المتبرع بها من البنك العربي الأفريقي.

تم التوقيع بمقر السفارة المصرية بطوكيو، وبحضور السفير إسماعيل خيرت، سفير مصر في اليابان، ووفد جامعة القاهرة، وممثل هيئة التعاون الدولي اليابانية "الجايكا"، واستشاري المشروع من الجانب الياباني، شركة "نيهون سيككي" كاستشاري معماري، وشركة "بينكو انترناشونال" كاستشاري أجهزة طبية، بالإضافة إلى الشركات اليابانية التي فازت بتنفيذ مشروع إنشاء مستشفى أبو الريش الجديد، والذي سيقام بتمويل ياباني، عبارة عن منحة لا ترد بقيمة 18 مليون دولار، وهو مكون من 7 أدوار على مساحة 500 متر، خلف المبنى القديم، ليتم تخصيصه للعيادات الخارجية، مما يخفف الضغط على المبنى القديم بإتاحة عدد من الأسَرة، وستكون الخدمة الطبية به وفق مفاهيم جديدة.

مثل جامعة القاهرة في اليابان، وفد برئاسة الدكتور جابر نصار، مكون من الدكتور فتحي خضير عميد كلية الطب بجامعة القاهرة، والدكتور مدحت الشاذلي المستشار الهندسي للجامعة.

وعلى مدار العشرة الأيام السابقة لتوقيع العقد جرت المفاوضات مع شركة "نيهون سيككي" استشاري المشروع من الجانب الياباني، وذلك لاختيار الشركة اليابانية التي ستقوم بتنفيذ المشروع في مصر، وقد تم اختيار شركة اليابانية "داي نيبون" للإنشاءات كمقاول معماري وإنشائي للمشروع بمناقصة طبقًا للقانون الياباني، ولدى الشركة مكتب بمصر منذ 30 عامًا.

ومن المقرر أن تكون مدة التنفيذ 17 شهرًا، وتبدأ في 15 مايو المقبل، حيث تقوم الشركة بالبناء والتشطيبات بالكامل، كما تم اختيار شركة" إيتشو" لتوريد الأجهزة الطبية للمستشفى، وهى عبارة عن 89 نوعًا من الأجهزة المختلفة. 

وتقدم الدكتور جابر نصار بتهنئة جامعة القاهرة، للشعب المصري، بهذا الإنجاز الذي سيمثل إضافة نوعية لمستشفيات جامعة القاهرة.

وقال نصار إنه لأول مرة سيكون لدينا في مصر مستشفى متكامل للعيادات الخارجية لطب الأطفال، الأمر الذي سيمكن المستشفى من تقديم الخدمة العلاجية للأطفال من جميع أنحاء مصر بكفاءة وجودة، وعلى يد أساتذة وخبرات كلية طب قصر العيني المشهود بكفائتهم في العالم.

كما تقدم رئيس جامعة القاهرة، باسم الجامعة، بالشكر لسفير مصر في اليابان، إسماعيل خيرت وأعضاء السفارة المصرية، واستشاري المشروع من اليابان، والدكتور مهندس إيهاب الوجيه من علماء مصر في الخارج وخريج هندسة القاهرة، للخدمات التي قدموها لوفد جامعة القاهرة في مهمتهم، كما أشاد نصار بمؤسسة "الجايكا" ممثل الحكومة اليابانية التي تمول المشروع، وكذلك البنك العربي الأفريقي الذي تبرع بالأرض.

قراءة 2473 مرات

اعلان

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

اعلان

اعلان

تابعنا على الفيس بوك