Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
بوسي عواد

بوسي عواد

تفقد الدكتور اسماعيل الحفناوى وكيل وزاره الصحه بالسويس صباح اليوم  مستشفى السويس العام لمتابعة انتظام سير العمل ،حيث قام سيادته بالمرور علي اقسام الباطنة والنساء وقد تأكد من وجود الاطباء والتمريض بالنوبتجيات وتوافر المستلزمات الطبيه وادويه الطوارئ ، والتأكد من  تفادي السلبيات السابقة اثناء المرور وتحسين الخدمات المقدمة للمرضي ، مشددًا على  إتباع السياسات التمريضية وتطبيق معابير الجودة، ومكافحة العدوي وتقديم أفضل رعاية للمرضى وتوافر المستلزمات الطبيه وادويه الطوارئ ومتابعة تطبيق المستشفى الإجراءات الاحترازية والوقائية في ظل الموجه الثالثة من فيروس كورونا . 

أعلن الدكتور  إسماعيل الحفناوي وكيل وزارة الصحة بالسويس ، عن بدء فعاليات تلقي جرعات لقاح فيروس كورونا بالمنزل لغير القادرين علي الحركة والذين يعانون من الامراض الأتي ذكرها وهي : 

الكسر بالأطراف السفلية ، بتر أحد الأطراف السفليةو مرضى الشلل الرباعى والشلل النصفى وشلل الاطفال، و مرضى ضمور العضلات، و المرضى الذين يعانون من امراض عصبية تسبب اعاقة الحركة  ،التصلب المتعدد، الشلل الرعاش، مرض الوهن العضلي، ضمور النخاع الشوكي

هذا وتوفر مديرية الصحه فرق طبية مدربة بصحبة سيارة إسعاف مجهزة لتوصيل اللقاح للمنازل لغير القادرين حيث يقوم الفريق الطبي بالكشف على الحالة الصحية للمتلقي وإعطاءه اللقاح ، وذلك تحت إشراف الطب الوقائي برئاسة د. آسر البنا 

 وعلى الراغب في طلب الخدمة أن يقوم بالتسجيل على الموقع الإلكتروني للوزارة الخاص بتلقي اللقاح www.egcovac.mohp.gov.eg

 وعند وصول رسالة تأكيد له بمكان وموعد اللقاح يقوم طالب الخدمه بالإتصال على الخط الساخن ١٥٣٣٥ لطلب توفير اللقاح في المنزل لظروفه الصحية التى تمنعه من وصول مكان اللقاح.

قام الدكتور اسماعيل الحفناوى وكيل وزاره الصحه بالسويس بزياره مفاجئه لمستشفى الصدر لتفقد العمل وتواجد الفريق الطبى والالتزام بالتواجد استعداداً لاستقبال اى مريض فى قسم الاستقبال والطوارئ وايضاً المرضى المحجوزين بالاقسام الداخليه وقام الحفناوى بالتأكد من تواجد اسطوانات اكسجين والادويه والمستلزمات الطبيه الخاصه بالمرضى وقد وجد قدر كبير من الالتزام من الفريق الطبى وقرر صرف مكافأه للطبيب احمد فتحى السيد والممرض محمد شعبان حسن لالتزامهم بالعمل والاتقان والاخلاص وذلك انطلاقاً من مبدء الثواب والعقاب ومكافأه المجتهد . 

ويأتى ذلك فى إطار اهتمام سيادته بالمتابعه المستمره بالعمل الميدانى للاطمئنان على سير العمل .

خلال زيارته للمنطقة الاقتصادية 

          خلال زيارته للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس اليوم، توجه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إلى ميناء العين السخنة لتفقد أعمال التطوير الجاري تنفيذها بالميناء، والوقوف على معدلات التنفيذ، ورافقه خلال الجولة وزيرا البترول والثروة المعدنية، والنقل، ومحافظو مدن القناة، ورئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وعدد من المسئولين.

 وأكد رئيس الوزراء، في مستهل جولته بالميناء، أن أعمال التطوير التي يشهدها ميناء العين السخنة تأتي في إطار تنفيذ تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، باستكمال أعمال إنشاء وتطوير الميناء وتحويله إلى أكبر ميناء محوري على البحر الأحمر، لخدمة حركة التجارة بين الشرق والغرب.

   وبدأت جولة رئيس الوزراء ومرافقوه بتفقد أعمال التداول بالحوض الأول، الذي استقبل أمس، السفينة المُحملة بمستلزمات ومعدات قطار "المونوريل" ، كما تفقد الحوض الثاني الذي تمت فيه أعمال توسعات جديدة من قبل شركة "موانئ دبي العالمية"، وقد تكلفت أعمال الإنشاءات والتوسعة الجديدة نحو 10 مليارات جنيه خلال نهاية 2019 بنحو 560 مليون دولار، حيث شملت أعمال التطوير إقامة ساحة جديدة للحاويات بمساحة 350 ألف متر مربع، مما يسهم في رفع طاقة الميناء إلى أكثر من مليون حاوية سنوياً، كما يضم المشروع أكبر معدات لمناولة الحاويات الصديقة للبيئة في الميناء.

  وعقب الجولة الميدانية للحوضين الأول والثاني، توجه رئيس الوزراء ومرافقوه لتفقد أعمال التطوير الحالية بالأحواض الجديدة، واستكمال الحوض الثاني، حيث استمع لشرح تفصيليّ عن الأعمال الخاصة بالتطوير من المهندس كامل الوزير، وزير النقل، ونسب التنفيذ الحالية لأعمال الحفر والإنشاءات.

     وأشار وزير النقل إلى أن الوزارة بدأت في تنفيذ أعمال تطوير ميناء العين السخنة بالمرحلة الأولى في مارس 2021، التي تتكلف 20 مليار جنيه، وتشمل إنشاء أرصفة جديدة بأطوال 12 كيلومترا طوليا، وبعمق 18 متراً، وساحات تداول بمسطح 5,6 مليون م2، ومناطق تجارية ولوجستية بمساحة 5,3 كم2، تخدمها شبكة من خطوط السكك الحديدية بطول 10كم متصلة بالقطار الكهربائي السريع السخنة / العلمين الجديدة؛ لتستخدم في نقل البضائع وخصوصاً الحاويات على هذا الخط إلى كافة أنحاء الجمهورية، بالإضافة إلى الطريق الشرياني بطول 14 كم تقريباً ليربط بين الأرصفة والميناء ككل، بما يسهم في تلافي وجود أي تكدسات مستقبلاً داخل الميناء ، مشيرا إلى أنه من المخطط الانتهاء من تنفيذ المرحلة الأولى في مارس 2023 .

      وحول الموقف التنفيذي لأعمال التطوير، أشار الوزير إلى أنه تم تكليف شركة دار الهندسة بالأعمال الاستشارية للمشروع؛ حيث تم الانتهاء من أعمال الرفع المساحي وتخطيط الميناء، كما تم تنفيذ الجسات المطلوبة بطول الأرصفة وشملت حوالى 208 جسات من منسوب سطح الأرض ويصل عمقها لمنسوب (-50)، وتشمل الجسات تنفيذ بيزومترات لقياس منسوب المياه الجوفية، بالإضافة إلى الاختبارات المعملية والحقلية المصاحبة لتحديد الأرصفة، كما تم تكليف عدد من الشركات المصرية المتخصصة في تنفيذ الأرصفة وأعمال الحفر لتنفيذ الأعمال طبقاً للمخطط الذى أعده الاستشاري.

 واطلع رئيس الوزراء ومرافقوه على أعمال الحفر التي تمت في مشروع التطوير، حيث أشار وزير النقل إلى أن كمية الحفر الجاف للساحات بلغت 36 مليون م3، كما بلغت كمية الحفر الجاف للأحواض 36 مليون م3، ووصلت كمية الحفر بالتكريك إلى 34 مليون م3، وبلغت كمية الحفر لدائرة الدوران 18 مليون م3، لافتا إلى أنه تم تقسيم الأعمال إلى مرحلتين: المرحلة الأولى وهي (الطريق الشرياني الجنوبي) بطول 8 كم، والمرحلة الثانية وهي الطريق الشرياني الشمالي بطول 4 كم، كما تعرف رئيس الوزراء على الأعمال التي تم تنفيذها للطرق الداخلية، وتعديلات خطوط السكك الحديدية القائمة، بالإضافة إلى أعمال الحمايات المتخذة لخطوط البترول والغاز لحين نقلها، كما اطلع في الوقت نفسه على أعمال إنشاء حاجز الأمواج.

  وأشاد رئيس الوزراء بالأعمال التي يتم تنفيذها في مشروع تطوير ميناء العين السخنة، مؤكدا ضرورة الإسراع بمعدلات التنفيذ؛ نظرا لما يمثله هذا المشروع من أهمية كبيرة في خدمة حركة التجارة العالمية.

   بدأ الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، صباح اليوم، جولة موسعة بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس بالعين السخنة؛ لمتابعة سير الأعمال وآخر مستجدات الموقف التنفيذي للمشروعات الجاري تنفيذها، وكذا أعمال البنية التحتية والمرافق، وأعمال تطوير ميناء العين السخنة، ورافقه خلال الجولة المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، والمهندس كامل الوزير، وزير النقل، واللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، واللواء عبد المجيد صقر، محافظ السويس، واللواء شريف فهمي بشارة، محافظ الإسماعيلية، والمهندس يحيى زكي، رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وعدد من قيادات المنطقة الاقتصادية.

        وفور وصوله إلى المنطقة الاقتصادية، أكد رئيس الوزراء أن المنطقة الاقتصادية لقناة السويس تعد من أهم المشروعات القومية التي توليها الدولة اهتماماً كبيرا، كما أنها تحظى بمتابعة شخصية من الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، حيث وجه بتركيز استراتيجية المشروعات بالمنطقة على الاستثمارات الهادفة إلى توطين التكنولوجيا وامتلاك القدرة الصناعية، وتوفير فرص العمل، فضلًا عن تعظيم المشروعات الخاصة بمنظومة الموانئ والخدمات البحرية، وذلك بالتكامل مع عملية التنمية الشاملة على مستوى الجمهورية، بما يرفع من تصنيف الموانئ البحرية المصرية على الخريطة العالمية للملاحة والخدمات البحرية، وهو ما بدأت الحكومة بالعمل على تنفيذه على الفور، من خلال التنسيق بين الجهات المعنية، ودفع العمل بالمشروعات الجاري تنفيذها بالمنطقة الاقتصادية.

      من جانبه، رحب المهندس يحيي زكي، رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية، بزيارة رئيس الوزراء ومرافقيه للمنطقة، والتي تعد الثانية من نوعها، مؤكدا أن ذلك يعكس حرص الحكومة على متابعة مستجدات الأعمال بالمنطقة ومساندتها، والعمل على إزالة أية معوقات أمام المستثمرين، والدفع بالقرارات التي من شأنها جذب المزيد من الاستثمارات، وإقامة توسعات إضافية للمشروعات القائمة بالفعل.

    وبدأ رئيس الوزراء جولته بالمنطقة الاقتصادية بالتوجه إلى مجمع "البحر الأحمر للبتروكيماويات" بطريق وادي حجول المطور؛ لوضع حجر أساس أول مجمع صناعي للمواد البترولية والكيماوية في المنطقة الاقتصادية، والذي يأتي إنشاؤه في إطار خطة الدولة المصرية لسد احتياجات السوق المحلية من المنتجات البترولية والبتروكيماوية، وإنتاج مجموعة منها ذات قيمة مضافة؛ كالبولي إيثلين، والبولي بروبلين، والبولي استر، ووقود السفن وغيرها من المواد، وذلك بطاقة إنتاجية تبلغ مليون طن سنوياً، مما يسهم في تقليل حجم وارادات الدولة من تلك المنتجات، مشيرا إلى أنه جار حاليا استكمال إجراءات تنفيذ المشروع، ومن المخطط بدء التشغيل الفعلي للمُجمّع في النصف الأول من عام 2024.

      وأوضح المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أن المشروع يقام على مساحة تبلغ 3,56 مليون متر مربع، ضمن الحيز الجغرافي لشركة التنمية الرئيسية أحد أهم مطوري المنطقة الاقتصادية بالقطاع الجنوبي بالعين السخنة، بتكلفة استثمارية تقدر بـ 7,5 مليار دولار أمريكي ، ويوفر نحو 15 ألف فرصة عمل للشباب المصري، حيث يعد المشروع أحد مرتكزات استراتيجية الدولة في تنفيذ المشروعات التنموية الجديدة وتوفير فرص العمل، كما أن الغرض من إنشاء هذا المجمع الصناعي هو إيجاد فرص تصديرية للمواد المنتجة، وتوطين هذه الصناعة، إلى جانب العمل على تطوير صناعة البتروكيماويات في مصر.

   ولفت وزير البترول إلى أن هذا المشروع يُعد الأول من نوعه لإنتاج منتجات بتروكيماوية متنوعة، ويتيح إقامة صناعات تكميلية عليها، وذلك على مستوى القارة الأفريقية والشرق الأوسط، مشيرا إلى أن وزارة البترول والثروة المعدنية تسعى من خلال هذا المشروع المتفرد إلى أن تتبوأ مصر مكانة مرموقة ومميزة في مجال إنتاج العديد من المنتجات البترولية والمنتجات البتروكيماوية، اعتماداً على الخبرات والإمكانيات المتاحة وموقع مصر المميز ولتستمر من خلاله جهود الدولة ليس فقط لسد الاحتياج المحلي من هذه المنتجات، وتقليل تكاليف استيرادها، بل أيضا لتصدير الفائض وتحقيق دخل إضافي من العملة الصعبة يسهم بشكل فعال في تحسين الميزان التجاري للدولة وتعزيز مكانة مصر الاقتصادية إقليميا وعالميا .

     كما أنه يتم استخدام أحدث التكنولوجيا العالمية في تلك المجالات والتي تعد إضافة خبرات جديدة للشركات المصرية، التي ستقوم بتنفيذ ذلك المشروع بالاشتراك مع كبرى الشركات العالمية، التي ستقوم بدور المقاول العام وأصحاب التراخيص للوحدات المختلفة.

     عقب وضع الأساس، التقط مدبولي صورة تذكارية مع الوزراء والمسئولين عن المشروع، مشيدا بهذا المشروع العملاق الذي يُضاف إلى قائمة المشروعات الكبرى في صناعة البتروكيماويات، مطالبا بضغط معدلات التنفيذ للإسراع ببدء تشغيله، والذي سيمثل قيمة عظيمة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

بناءآ علي توجيهات الدكتور إسماعيل الحفناوي وكيل وزارة الصحة بالسويس بمتابعة المرور اليومي ، قام مساء اليوم الدكتور رضا فكري وكيل المديرية بتفقد أقسام عزل مرضي فيروس كورونا وقسم الباطنه والاطمئنان علي الرعاية الطبية للمرضي بمستشفى السويس العام ، وكذلك متابعة الإطمئنان علي توافر الأدوية وإلتزام الطاقم الطبي بتنفيذ برتوكول وزارة الصحة للتعامل مع مصابي كوفيد 19 ، كذلك متابعه توافر الاحتياجات والمستلزمات ، اضافة الي متابعة توفير المخزون الكافي من الاوكسجين .

قام صباح اليوم الجمعه الدكتور اسماعيل الحفناوى وكيل وزاره الصحه بالسويس بالمرور على مستشفيات العزل بالمحافظه خاصه مستشفى الحميات ومستشفى الصدر و قسم الطوارئ بالمستشفى العام ( جراحه وعظام ) لمتابعه العمل والتأكد من تواجد الفريق الطبى بالكامل وحساب المقصريين وعدم السماح بالتهاون فى حق رعايه المرضى والتأكد من تنفيذ البروتوكولات الطبيه لعلاج الحالات المختلفه طبقاً لتعليمات وزاره الصحه والتأكد من تطبيق معايير الجوده ومكافحه العدوى  خاصه فى اقسام العزل و التأكد من توافر مخزون كافى من الاكسجين والتخلص الامن من النفايات الطبيه والتأكد من توافر المستلزمات الطبيه وفى خلال جولته تلاحظ احد العاملات بمستشفى الصدر تقوم بأداء عملها على اكمل وجهه بقدر عالى من الاخلاص فقام الحفناوى بتقديم الشكر للسيده الفاضله حنان حمدى صادق  وقرر صرف مكافأه ماليه  لها نظير إخلاصها وتفانيها فى العمل وذلك انطلاقاً من مبدء الثواب والعقاب .

 

ظلوا يصرخون لكن لم يشفع لهم صراخهم ونداءاتهم، وسط أسوار السجن المرتفعة، وجدرانه العتية، وبوابته الحديدية التي يصعب على أجسادهم الضعيفة اختراقها أو اعتلاؤها، لتلتهم النيران أجسادهم واحدًا تلو الآخر حتى لقى 6 أطفال مصرعهم وأصيب 25 آخرون، فيما عرف بحريق المؤسسة العقابية بالمرج، أو حريق داخل سجن الأحداث بالمرج، وهو الحادث الذي أثار غضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعتين الماضيتين حيث طالبوا بمحاكمة المتسبب في هذا الحادث

تفقد الدكتور اسماعيل الحفناوى وكيل وزاره الصحه بالسويس فى العاشره مساء اليوم مستشفى السويس العام قسم العزل ( عزل الدرجه ) للتأكد من الانضباط وتواجد الفريق الطبى والالتزام بالنوبتجيات واثناء المرور تواجد غياب احد اعضاء فريق التمريض وقد تم تحويله الى النيابه بتهمه الاهمال نظراً للتقصير فى اداء العمل من خلال الغياب عن النوباتجيه ثم قام الحفناوى بالمرور على المرضى وتأكد من صرف الدواء لهم واعطاءه فى مواعيده وفقاً للبروتوكول المتبع من قبل وزاره الصحه لكل حاله على حده وتفقد مخزون الاكسجين وتواجد الادويه والمستلزمات الخاصه بالمرضى والتأكد من الوجبات المقدمه للمرضى كمياتها والتنوع فى الاغذيه المفيده والتى تساهم فى تعزيز مناعه الجسم  وقد أكد على فريق التمريض على الاهتمام بالمرضى وحسن المعامله الى تمام الشفاء بإذن الله . 

قام بمرافقه سيادته بالجوله مس اسماء غريب مفتشه تمريض بإداره التمريض والاستاذ اشرف اسماعيل المدير الادارى للمستشفى . 

تفقد اليوم الدكتور اسماعيل الحفناوى وكيل وزاره الصحه بالسويس اللجان الخاصه بعقد المقابلات الشخصيه للمتقدمين لشغل وظائف التأمين الصحى الشامل بمركز التدريب بالمستشفى العام حيث تأكد سيادته من تنفيذ جميع التعليمات وفقاً للوائح والقوانين المنظمه للعمل ولعقد مثل تلك المقابلات واختيار الافضل من المترشحين والذى تنطبق عليه جميع الشروط والمواصفات طبقاً للاعلانات السابقه والتى تم نشرها على موقع مديريه الصحه والسكان .

وفى سياق متصل قام الحفناوى بالمرور على قسم طوارئ الباطنه لتفقد سير العمل و تواجد الفريق الطبى وتوافر جميع ادويه الطوارئ الخاصه بالقسم وجميع المستلزمات وأكد على نظافه المكان والتخلص من النفايات الخطره تبعاً للبروتوكول المتبع  والتعقيم المستمر ضمن الاجراءات الاحترازيه المتبعه لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد والحفاظ على حياه الفريق الطبى والمرضى على حداً سواء .

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2021 SuezBalady