Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
منى اسماعيل

منى اسماعيل

التقى اليوم، الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، السيد/ أحمد عيسى، وزير السياحة والآثار، والسيدة/ غادة سمير، نائب وزير السياحة والآثار لشئون السياحة، والسيدة/ يمنى البحار، مساعد وزير السياحة والآثار للشئون الفنية، وذلك بالتزامن مع الاحتفال باليوم العالمي للسياحة في 27 سبتمبر من كل عام.

وفي مستهل اللقاء، أكد رئيس الوزراء أهمية قطاع السياحة في ضوء الجهود التي تقوم بها الحكومة حاليا لتوفير كافة سبل دفع هذا القطاع، والذي يعد ركيزة أساسية في دعم الاقتصاد المصري.

وخلال اللقاء، استعرض السيد/ أحمد عيسى، وزير السياحة والآثار، الجهود التي تبذلها الوزارة في سبيل دعم السياحة والعمل على تنشيطها خلال الفترة المقبلة.

وأضاف الوزير أنه فيما يتعلق بدور الوزارة كمحفز ومُمَكن عن طريق برامج الإنفاق العام التي تهدف لتمكين القطاع الخاص وإطلاق الحملات الترويجية والإعلانية لجذب مزيد من الحركة السياحية الوافدة والتأكيد على تنافسية القطاع ولا سيما في ظل الاتساق الكامل القائم بين الوزارة والقطاع الخاص، جار العمل على محاور الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة للسياحة المصرية بالتنسيق مع الاتحاد المصري للغرف السياحية.

وتطرق اللقاء، لأهمية ملف رفع الوعي السياحي والأثري لدى المواطنين، وخاصة طلاب المدارس والشباب، وذلك في ضوء الاستعدادات والتجهيزات السياحية لاستضافة مصر لمؤتمر الأطراف السابع والعشرين لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ "COP27" بمدينة شرم الشيخ في نوفمبر المقبل.

وأوضح السيد/ أحمد عيسى أنه تم البدء في أعمال الحفائر بـ ٩ مواقع أثرية للآثار المصرية، بالإضافة إلى أعمال تطوير عيون موسى والآبار الخاصة بها، بالإضافة إلى تنفيذ مشروعات بمحافظتي القاهرة والجيزة ومنها بدء التشغيل التجريبي لمشروع تطوير وتشغيل خدمات الزائرين بمنطقة أهرامات الجيزة، وكذلك مشروعات مصر الوسطي، والتي منها بدء أعمال الموسم الثاني لترميم مقبرتين بمنطقة بني حسن بمحافظة المنيا، وتثبيت اللوحات الإرشادية بمدخل المنطقة الأثرية بصان الحجر، والتي يتم تجهيز مركز الزوار بها.

كما تم استعراض جهود الإدارة العامة للآثار المستردة مع كافة الجهات الوطنية في استرداد العديد من القطع الأثرية، منها عدد ١٦ قطعة أثرية من الولايات المتحدة الأمريكية، وقطعتان من دولة بلجيكا

شهد د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ظهر اليوم الثلاثاء، فعاليات الحفل الختامي لبرنامج مسابقتي "حافز الابتكار" و"صناع التغيير" 2022، الذي يُنظمه صندوق رعاية المبتكرين والنوابغ، بحضور د. ياسر رفعت نائب الوزير لشئون البحث العلمي، ود. محمد عامر المدير التنفيذي للصندوق، ود. ولاء شتا الرئيس التنفيذي لهيئة تمويل العلوم والتكنولوجيا والابتكار (STDF)، ود. وليد الزواوي أمين مجلس المعاهد والمراكز والهيئات البحثية، ود. عادل عبدالغفار المُستشار الإعلامي والمُتحدث الرسمي لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

 

وخلال مراسم الاحتفال، أكد وزير التعليم العالي على أهمية هاتين المسابقتين التي أطلقهما صندوق رعاية المبتكرين والنوابغ، والتي تستهدف دعم ورعاية طلاب الجامعات والمعاهد المصرية تماشيًا مع خطة عمل الصندوق التي أقرها مجلس إدارة الصندوق لتحقيق أهدافه الواردة بقانون إنشاءه، وتفعيلًا لدور الصندوق في دعم الباحثين والمُبتكرين وتمويلهم ورعايتهم، وتلقي أفكارهم البحثية والابتكارية والعمل على تطويرها، بما يُسهم في تحويل أفكارهم المُبتكرة لمنتجات قابلة للتسويق بصورة تنافسية، والمساعدة في خلق فرص تسويقية لها، وتقديم منح دراسية للمُبتكرين والنوابغ من الطلاب لاستكمال دراستهم في الداخل أو الخارج، وذلك تنفيذًا لتكليفات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بدعم ورعاية الطلاب والمُبتكرين والمُتفوقين والنوابغ.

وأشار د. عاشور إلى قيام السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي بتكريم الطلاب من أوائل خريجي الجامعات المختلفة وشهادات الثانوية العامة والشهادات الفنية في عام 2017، وكانت تلك رسالة واضحة من فخامة الرئيس بمدى اهتمام القيادة السياسية والدولة بتقدير الشباب المُجتهد والمُتميز والمُتفوق، كما وجه السيد رئيس الجمهورية أثناء لقاءه برؤساء الجامعات في شهر ديسمبر الماضي، بوضع آليات لاكتشاف ورعاية الطلاب الموهوبين والنوابغ بالجامعات، وتنفيذًا لذلك، قام المجلس الأعلى بالجامعات باتخاذ قرار لإنشاء مراكز لاكتشاف ورعاية الموهوبين والنوابغ بالجامعات، وخلال شهور قليلة الماضية، أنشأت الجامعات الحكومية والخاصة والأهلية تلك المراكز، لدعم الطلاب المتفوقين والنوابغ ورعايتهم وصقل مهاراتهم، مشيرًا إلى إطلاق الاستراتيجية الوطنية للملكية الفكرية برعاية السيد رئيس الجمهورية، خلال الأيام الماضية، مضيفًا أن الجامعات والمراكز البحثية ستضع آليات تنفيذية لتطبيق الاستراتيجية الوطنية للملكية الفكرية لتفعيلها خلال الفترة القادمة، وتحويل الأفكار الابداعية للطلاب والباحثين إلى مُنتجات جديدة تُلبي احتياجات المجتمع وتُسهم في بناء الاقتصاد المصري.

وأوضح الوزير أنه تم توجيه إدارة الصندوق بالعمل على التطوير الدائم لكافة البرامج والأنشطة التي تقدم للطلاب المُبتكرين والنوابغ وزيادة الموازنات والاعتمادات المالية المخصصة من الصندوق للصرف على تلك البرامج، والتوسع في توفير منح دراسية للمُبتكرين والنوابغ للتخصصات التي تخدم خطة الدولة، والعمل على التكامل مع الشركاء من الجهات التابعة للوزارة او التابعة للوزارات والقطاعات المختلفة بالدولة.

وخلال فعاليات الحفل الختامي تم الإعلان عن الفرق الفائزة من الجامعات والمعاهد، وتشمل 30 فريقًا من 22 جامعة ومعهدًا، يُمثلهم 195 طالبًا و30 مشرفًا من أعضاء هيئة التدريس، وفاز فريق جامعة المنصورة بالجائزة الأولى التي تُقدر بمبلغ 100 ألف جنيه، وفاز فريق جامعة كفر الشيخ بالجائزة الثانية التي تُقدر بمبلغ 75 ألف جنيه وفاز فريق جامعة الإسكندرية بالجائزة الثالثة التي تُقدر بمبلغ 50 ألف جنيه.

 وأشار د. محمد عامر المدير التنفيذي لصندوق رعاية المُبتكرين والنوابغ إلى أن مسابقتي "حافز الابتكار" و"صناع التغيير" التي أطلقها الصندوق في شهر مارس 2022، تهدفان إلى دعم وتحفيز الفرق الطلابية من مختلف الجامعات والمعاهد المصرية، لتنفيذ أفكارهم ومشروعاتهم الابتكارية ومساعدتهم للوصول بها للسوق المحلي والدولي، فضلًا عن دعم وتحفيز الأندية والأسر الطلابية بالجامعات المصرية للتقدم برؤيتهم وأفكارهم؛ لتنفيذ مبادرات ومشروعات تستهدف حل المشاكل المُجتمعية بالبيئة المحلية لترتقي بالمجتمع في ضوء رؤية مصر 2030.

وأوضح د. عامر أنه تم تصميم المسابقتين لاختيار عدد (40) فريقًا طلابيًا من بين الفرق المتقدمة وقت الإعلان عن المسابقة، لتوفير التدريب والدعم المالي والإرشاد والتوجيه لتطوير أفكارهم ومشروعاتهم الابتكارية، وقد تقدم عند فتح باب التقدم للتسجيل بالمسابقتين ما يزيد عن 180 فريقًا طلابيًا يُمثلون أكثر من 40 جامعة ومعهدًا في مصر، مشيرًا إلى أن الفرق المُسجلة تضم العديد من المجالات العلمية كالذكاء الاصطناعي والحاسبات والمعلومات والبرمجة، الميكاترونيكس، الإلكترونيات والاتصالات، الطاقة الجديدة والمتجددة، هندسة السيارات، الروبوتات، المياه، الميكروبيولوجي والتكنولوجيا الحيوية، والكيمياء، وكذلك مشاريع لخدمة المجتمع في مجالات التوعية والإرشاد والتدريب والتعليم.

ولفت المدير التنفيذي لصندوق رعاية المبتكرين والنوابغ إلى أن الفرق المؤهلة في المرحلة الأولى وعددهم (40) فريقًا، حصلت على برنامج تدريبي استغرق 48 ساعة تدريبية (أونلاين) يُغطي موضوعات حيوية؛ بهدف تكوين فكر مُبتكر لدى الطلاب، مثل التفكير التصميمي ونموذج العمل، وإدارة المشروعات وخطة المشروع، وإدارة الفرق وإدارة الموارد البشرية ومهارات الإدارة لرواد الأعمال، والتخطيط المالي والشئون القانونية والمالية، والتدريب على تقديم العروض، بالإضافة إلى تقديم دعم مالي للفرق المؤهلة بعد التدريب لتنفيذ مشروعاتهم، وكذلك إتاحة مدة 360 ساعة للتوجيه والإرشاد من الخبراء؛ لمساعدة الفرق في الموضوعات المختلفة خلال مرحلة تنفيذ المشاريع، وكان الصندوق قد رصد موازنة تبلغ ثلاثة ملايين جنيه للصرف على المسابقتين.

وعلى هامش الاحتفال، تم تكريم مجموعة من طلاب مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا STEM الذين تلقوا الدعم والتوجيه والإرشاد من خبراء الصندوق لتطوير أفكارهم من خلال برنامج مركز ابداع الملكية الفكرية EiPIC، والبرنامج عبارة عن نشاط إضافي (غير إلزامي)، يوفر لطلاب مدارس المُتفوقين المُهتمين بمجال الابتكار وريادة الأعمال وحماية الملكية الفكرية إطارًا تشغيليًا؛ لاكتساب المبادئ والقيم الأساسية في مجال الاختراع والابتكار والملكية الفكرية وريادة الاعمال بتقديم عدد من ورش العمل للطلاب، وتوفير فرص التواصل المباشر بين الطلاب وبين نماذج حقيقية للمُبتكرين والمُخترعين والعلماء الحاصلين على براءات الاختراع في المجالات المختلفة، ورواد الأعمال في كل من مصر والولايات المتحدة الأمريكية، كما تقدم أكثر من (450) طالب بأفكار لابتكارات مختلفة تم تقييمها من المدارس وخبراء الصندوق واختيار أفضل (5) أفكار للطلاب من كل مدرسة على مستوى المدارس ليقوم الصندوق بتوفير خبراء لتقديم الارشاد والتوجيه اللازم لتطوير أفكارهم حتى نهاية شهر اغسطس 2022، وتم اختيار أفضلها للعرض على هامش فاعليات المسابقتين.

شهد الحفل حضور، د. هشام فاروق مساعد الوزير للتحول الرقمي، ود. محمد الشرقاوي مُعاون الوزير للتمويل والاستثمار، وأ/ أحمد الشيخ الوكيل الدائم للوزارة، وأ. محمد أبوزيد رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، وعدد من رؤساء الجامعات والمراكز والمعاهد والهيئات البحثية، وعمداء الكليات والمعاهد.

شارك الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، اليوم فى حفل تكريم الفائزين بالمراكز الأولى على مستوى العالم العربي فى مسابقة التظاهرة الثانية للأسبوع العربي للبرمجة، تحت عنوان "الذكاء الاصطناعي وحماية البيئة" بمركز  الأزهر للمؤتمرات، والذي نظمته المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم(الألكسو)، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، واللجنة الوطنية المصرية للتربية والثقافة والعلوم، والجمعية التونسية للمبادرات التربوية.

وفى بداية كلمته أعرب الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني عن سعادته لمشاركته اليوم فى هذا الحدث المهم، مشيرًا إلى التعاون الدائم بين الوزارة والأزهر الشريف ودوره الهام فى دعم العملية التعليمية.

وأوضح الوزير أنه فى ظل الثورة الصناعية الرابعة والخامسة، والتحول الرقمى، واستراتيجية بناء الإنسان المصرى التى أطلقها السيد رئيس الجمهورية فى عام 2018 بجامعة القاهرة لم يعد الطالب المصرى يعتمد على الحصول على الشهادة فقط دون أن يحدث له التعلم الحقيقى القادر على المنافسة فى السوق الدولى والعالمى والمصرى؛ وعلينا أن نعد المتعلم لكى يواجه هذا، ويكون قادر على التعلم بنفسه، وهذه هى الرؤية الحقوقية لتعليم وبناء الإنسان المصرى، مؤكدًا على أن الهندسة الوراثية  والذكاء الاصطناعى وغيرهما يتم الاعتماد عليها فى المستقبل، ويكون المتعلم قادر على بناء نفسه فى هذا الإطار، وأن يمتلك العقلية الذهنية، والمهارات التى تمكنه؛ ليكون قادرًا على المنافسة باعتبار أن رؤية مصر 2030 هى أن يكون الفرد "متعلمًا معتزًا بذاته يقبل التعددية والتنافسية".

وأضاف الوزير أن الجانب الآخر والأكثر أهمية هو الموهوبون والفائقون وكيفية الاهتمام بهم؛ باعتبارهم قاطرة التقدم لأى بلد، مشيرًا إلى أن السيد الرئيس أكد على الاهتمام بهم واكتشاف الموهوبين وإثرائهم، وهذا ما يتم العمل عليه الآن. 

وأشار الدكتور رضا حجازى إلى أن اختيار اللجنة التنسيقية لهذا الموضوع يؤكد على أن الذكاء الاصطناعي يعتبر القاطرة التي ستقود العالم في المستقبل، حيث إنه من ركائز الثورة الصناعية الرابعة، وتفعيل دور المدرسة في المشاركة في حماية البيئة، ويساعد الطفل العربي على تقديم حلول تكنولوجية معتمدة على الذكاء الاصطناعي، للمشكلات التي لاحظها في محيطه ومجتمعه، والتي منها على سبيل المثال: حماية النبات والغابات والحيوانات المهددة بالانقراض، وحماية الثروة المائية والحفاظ عليها، ووضع تصور للمدينة الذكية الصديقة للبيئة، وحماية الهواء والبحار والمحيطات من التلوث، والحد من مخاطر التغيرات المناخية، وتشجيع استخدام الطاقة النظيفة المحافظة على البيئة.

وأوضح الدكتور رضا حجازى أن  استضافة مصر لهذا الحدث الهام، الذي يأتي بالتزامن مع حصول أبنائنا الطلاب على المراكز الأولى في الأولمبياد الدولي للمعلوماتية منذ أيام قليلة، وكذلك إعلان مصر عن استضافة وتنظيم الأولمبياد الدولي للمعلوماتية عام 2024، بمشاركة (99) دولة، كل ذلك إنما يؤكد صدارة مصر في هذا المجال، واستعداد مصر لاستضافة مؤتمر المناخ (COP27) في شهر نوفمبر المقبل.

ووجه الدكتور رضا حجازى كلمة للطلاب الفائزين قائلاً لهم: عليكم ببذل قصارى جهدكم من أجل الحفاظ على ما حققتموه من نتائج عظيمة، والاستفادة منها بما يحقق الخير لمصرنا الغالية، والاستفادة من إمكاناتكم وقدراتكم في مجال البرمجة والتكنولوجيا، وتحقيق المزيد من التقدم والتخصص فيه، فالمستقبل مفتوح أمامكم، وقد حصل معظم الدارسين في هذا المجال على منح دراسية في أرقى الجامعات بالخارج، ويعمل بعضهم حاليًا في كبرى الشركات في العالم.

ومن جهته قال فضيلة الدكتور محمد عبد الرحمن الضويني، وكيل الأزهر الشريف إن مشاركة الأزهر الشريف هذا العام في هذا الحدث تأتي تماشيًا مع تفاعل الأزهر مع رؤية الدولة المصرية 2030؛ حيث تبين فعاليات هذا العام أهمية البرمجة في الحفاظ على البيئة؛ لما للبيئة من أهمية قصوى في حياتنا.

وأثنى وكيل الأزهر على الأهداف المستنيرة لهذا الحدث، والتي منها: مساعدة المجتمع العربي وخاصة جمهور المعلمين والتلاميذ إلى إبراز طاقاتهم وقدراتهم وخاصًة أن التطبيقات التكنولوجية تدخلت في تفاصيل كثيرة في حياتنا، وتوفير بيئة تعليمية بأسلوب ممتع ويسير؛ لتكون فرصة أمامهم لفتح آفاق نحو تخصصات جديدة عبر إشراكهم بمسابقات البرمجيات الشيقة والممتعة، وتكون فرصة حقيقية لتبادل الخبرات في مجال تعليم البرمجيات.

وأكد وكيل الأزهر أن الإسلام قد سبق الحضارات الحديثة في العناية بالبيئة، والارتقاء بها، وحمايتها من الفساد والتلوث، وذلك بوضع تشريعات خاصة وضوابط محكمة تدور حول العمارة والتثمير، والتشجير والتخضير، والنظافة والتطهير، وغير ذلك من آليات تتجاوز حد المحافظة على البيئة إلى الإحسان إليها، واستثمار مواردها بما لا يضر بالتوازن الطبيعي.

وقدم كورال مديرية التربية والتعليم بالقاهرة أثناء الحفل فقرات غنائية، كما تم تكريم الطلاب الفائزين.

جاء ذلك بحضور فضيلة الدكتور محمد الضويني وكيل الأزهر الشريف، والدكتور أشرف عزازي، رئيس قطاع الشؤون الثقافية والبعثات بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والمشرف على اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو، والدكتور إبراهيم فتحي معوض رئيس اللجنة العلمية للأسبوع العربي للبرمجة، والدكتور أيمن عبد الغنى رئيس المعاهد الأزهرية، والدكتورة راندا شاهين رئيس الإدارة المركزية  التعليم العام، والدكتور أكرم حسن رئيس الإدارة المركزية لتطوير المناهج، وأشرف سلومة مدير مديرية التربية والتعليم بالجيزة.

السفيرة سها جندي: أُثمّن دور الكنيسة والتضامن و إسهامات المصريين بالخارج في دعم مبادرة "بنت الملك".

شهدت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين في الخارج احتفالية الكاتدرائية المرقسية بالعباسية بمشروع "بنت الملك"، لرعاية فتيات الأسر الأولى بالرعاية، بحضور البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، والدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، والدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، ومحمد عشماوي نائب رئيس مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي، وعدد من الشخصيات العامة والإعلاميين.

وانطلقت احتفالية بنت الملك  اليوم لرعاية فتيات الأسر الأولى بالرعاية، من مسرح الأنبا رويس من الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، متضمنة عرضا لأبرز أهداف المبادرة، ووصولها لأكثر من 990 فتاة من الأسر الأولى بالرعاية، وتنفذ بالتعاون بين الكنيسة القبطية المصرية ووزارة التضامن منذ مايو 2020.

من ناحيتها، وجهت السفيرة سها جندي،  تحية تقدير لقداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، مشيدة بالمبادرة المهمة "بنت الملك" والتي تعكس أهمية جهود الحماية والدور المجتمعي الذي يتوازي مع الدور الروحي الديني للكنيسة المصرية الوطنية، مشيرة إلى رعاية قداسته للشراكات المجتمعية ودعم جهود المؤسسات الوطنية.  

 وأثنت السفيرة سها جندي على جهود وزارة التضامن الاجتماعي، ممثلة في بنك ناصر الاجتماعي، لدعمه  الرئيسي لمشروع "بنت الملك"، مشيدة بجهود المصريين في الخارج، أيضا،  لدعم المبادرات الوطنية والمشاركة في رعاية الأسر الأولى بالرعاية، مثمنة قيام الجالية المصرية في نيوجرسي بإطلاق فكرة المشروع من جمعية مجتمع مدني مصرية في الولايات المتحدة، وذلك برعاية من قداسة البابا تواضروس، بهدف إصدار دفاتر توفير بمبلغ مبدئي يتم إيداعه في بنك ناصر الاجتماعي باسم "بنت الملك" يتم زيادته على مر السنوات من المتبرعين، ويحفظ للفتيات لمساعدتهن في الزواج.

وأكدت وزيرة الهجرة أن المصريين بالخارج مشهود لهم بارتباطهم بالوطن وتوجيه خبراتهم وجهود الدعم والعمل الإنساني وصدقاتهم وعُشورهم، ويقدمون نموذج للوطنية والعطاء ودعم أهلهم من المصريين.

وأضافت السفيرة سها جندي، أن هناك الكثير من المبادرات التي شارك فيها المصريون في الخارج، ضمن المبادرة الرئاسية "مراكب النجاة" لدعم المناطق الأكثر تصديرا للهجرة عير الشرعية، وكذلك دعم المبادرة الرئاسية "حياة كريمة".

وأعربت وزيرة الهجرة عن سعادتها بروح المحبة والمشاركة التي نحتاج إليها في المجتمع، مؤكدة أنها فخورة بالمبادرة وستقوم بالترويج لأهدافها لدى المصريين بالخارج، لما تحمله من أهداف وقيم ومعاني نبيلة.

ويعد برنامج "بنت الملك" أحد برامج الخدمة الخاصة التي أطلقت برعاية قداسة البابا تواضروس الثاني لخدمة الرعاية الاجتماعية، والتي تخدم الفتيات في الكنيسة القبطية في عدة مجالات منها التعليم والزواج.

ويهدف البرنامج إلى مساعدة الفتيات من الأسر الأولى بالرعاية، في نفقات الزواج بإصدار دفاتر توفير للمساعدة في ذلك، وفقا لبروتوكول تعاون بين الكنيسة "أسقفية الخدمات" ووزارة التضامن الاجتماعي "بنك ناصر الاجتماعي"، بدأ في مايو 2020، وشاركت فيه جمعيات من بينها جمعية Hope بجنوب الولايات المتحدة الأمريكية، وجمعية الأنبا إبراهام في كندا.

وفي ختام الفعاليات، قام قداسة البابا تواضروس الثاني بتكريم السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج.

الجزار: سحب الكراسات وسداد المقدمات مستمر حتى 1 أكتوبر لذوي الاحتياجات الخاصة فقط.. ومن 2 : 27 أكتوبر لجميع المواطنين

مي عبد الحميد: يمكن للمواطنين التواصل مع صندوق الإسكان الاجتماعى عبر قنوات الاتصال الرسمية للاستفسار حول كل ما يخص الطرح الجديد

صرح الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بأنه بدأ أمس الأحد، إتاحة سحب الكراسات، وسداد مقدم جدية الحجز والمصروفات الإدارية، لوحدات منخفضي ومتوسطي الدخل ضمن المبادرة الرئاسية "سكن لكل المصريين 3"، بمكاتب البريد المميكن بالمدن والمحافظات المطروح بها الوحدات، موضحاً أن سحب كراسات الشروط وسداد المقدمات، مستمر حتى السبت 1 أكتوبر، لذوي الاحتياجات الخاصة فقط، ومن 2 : 27 أكتوبر لجميع المواطنين متضمنين ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأوضح وزير الإسكان، أن الطرح الجديد يتميز بوجود وحدات سكنية جاهزة للتسليم الفوري، مما يمكن المواطنين من الانتقال فوراً إلى وحداتهم السكنية الجديدة بعد إنهاء الإجراءات الخاصة بها، كما يتميز بحفاظه على مستويات السعر القديمة، نظراً لكونها وحدات تم الانتهاء من تنفيذها وتشطيبها مسبقا، ولم ترغب الوزارة في تحميل المواطنين أي اختلاف في الأسعار.

وأضافت مي عبدالحميد، الرئيس التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، أنه يجب على المواطنين من ذوي الاحتياجات الخاصة، تقديم المستند الدال على درجة الإعاقة من المجالس الطبية المتخصصة، أو من اللجنة الطبية العامة الحكومية المعتمدة التابعة لمحافظة المواطن، على أن يكون مستند إعاقة حديثا صادرا في عام 2022 عند سداد مقدم جدية الحجز لدى أي مكتب بريد مميكن، مع ضرورة إرفاق مستند الإعاقة ضمن المستندات الأساسية المرفوعة للحجز على الموقع الإلكتروني للمشروع، بالإضافة للشروط الأخرى المنصوص عليها في كراسة الشروط.

وأشارت الرئيس التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، إلى أن هناك مجموعة من الاشتراطات الواجب توافرها في المواطن الراغب في التقدم للحصول على وحدة سكنية ضمن الطرح الجديد، ومنها على سبيل المثال أنه لا يحق للمتقدم أو للأسرة (الزوج/ الزوجة/ الأولاد القصر) التقدم لحجز أكثر من وحدة سكنية في المدن الجديدة والمحافظات في الإعلان الواحد، وألا يكون المتقدم أو الأسرة (الزوج/ الزوجة/ الأولاد القصر) قد استفاد من مبادرات التمويل العقاري السابقة الصادرة من البنك المركزي بقرارات مجلس إدارته بتاريخ فبراير 2014 أو بتاريخ ديسمبر 2019 وتعديلاتهما أو الصادرة بتاريخ يوليو 2021، وألا يكون قد سبق التخصيص للمتقدم أو للأسرة (الزوج/ الزوجة/ الأولاد القصر) وحدة سكنية أياً كان نوعها بالمدن الجديدة أو المحافظات سواء كانت في حوزته أو تنازل عنها للغير أو بالشراكة مع آخرين أو آلت للمتقدم أو الأسرة بالتنازل من الغير.

وأضافت: تشمل الشروط أيضاً، عدم سبق التخصيص للمتقدم أو للأسرة (الزوج/ الزوجة/ الأولاد القصر) قطعة أرض سكنية أياً كان نوعها بالمدن الجديدة أو المحافظات، سواء كانت في حوزته أو تنازل عنها للغير أو بالشراكة مع آخرين أو آلت للمتقدم أو الأسرة بالتنازل من الغير، وألا يكون المتقدم أو الأسرة (الزوج/ الزوجة/ الأولاد القصر) قد استفاد بقرض تعاوني أو دعم من المشروع القومي للإسكان أو إحدى الجهات العامة التي تقدم دعماً للحصول على وحدة سكنية، وألا يكون المتقدم أو الأسرة (الزوج/ الزوجة/ الأولاد القصر) مالكاً لمسكن أو آل إليه بالإرث الشرعي.

وأوضحت مى عبدالحميد، أنه يجب أن يكون المتقدم من أبناء المحافظة - الكائن بها الوحدة السكنية المتقدم لها - أو المقيمين بها، أو المرتبط بها عملاً، أو بإحدى المدن الجديدة التابعة لها، أو المحافظات المجاورة، على أن تكون الأولوية للعاملين أو المقيمين بالمحافظة ذاتها، ويستثني من ذلك المتقدمون من متوسطي الدخل، ويلتزم من ينتفع بوحدة سكنية من وحدات الإسكان الاجتماعي باستعمالها للسكن له ولأسرته على نحو منتظم ودائم لمـدة 7 سـنوات لـكل مـن منخفضـي ومتوسـطي الدخـل، ويحظـر عليـه التصـرف فيهـا أو التعامـل عليهـا بأي نـوع مـن أنـواع التصرفـات أو التعاملات قبـل مـرور 7 سـنوات لمنخفضـي الدخـل ولمتوســطي الدخــل مــن تاريــخ الاستلام، أو الحصــول علــى موافقــة مجلــس إدارة صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، ويعاقــب كل مــن يخالـف ذلـك بالحبـس مـدة لا تقـل عـن سـنة، وبغرامـة لا تقـل عـن عشـرين ألـف جنيـه ولا تتجـاوز مائـة ألـف جنيـه، أو بإحـدى هاتيـن العقوبتيـن، مـع الحكـم بـرد الوحـدة السـكنية المنتفـع بهـا والدعـم الممنــوح (المباشـر وغيــر المباشـر) وتكلفتـه دفعـة واحـدة إلـى الصنـدوق، وذلـك وفقاً لأحكام قانـون الإسكان الاجتماعي ودعـم التمويـل العقـاري رقـم 93 لسـنه 2018 وقـرارات مجلـس إدارة الصنـدوق في هـذا الشـأن.

وأضافت: تشمل الشروط، ضرورة أن يكون المتقدم شخصاً طبيعياً مصري الجنسية، وألا تقل سن المتقدم من منخفضي ومتوسطي الدخل عن 21 سنة في تاريخ نهاية الإعلان، وألا يزيد سن المتقدم من منخفضي الدخل عن 50 سنة في تاريخ الإعلان، وألا يزيــد ســن المتقــدم مــن متوســطي الدخــل عــن ســن المعــاش (المقــرر بقانــون التأمينــات الاجتماعية والمعاشـات الصـادر بالقانـون رقـم 148 لسـنة 2019 ) فـي تاريـخ نهايـة مـدة القـرض (تحـدد وفقـاً للدراسـة الائتمانية للجهــة الممولــة)، وألا يزيـد سـن المتقـدم مـن متوسـطي الدخـل مـن أصحـاب المعاشـات والمسـتفيدين مـن المعاشـات عـن 75 سـنة فـي تاريـخ نهايـة مـدة القـرض، بشـرط سـداد 40% بحـد أدنـى مـن قيمـة الوحـدة كدفعـة مقدمـة، مـع تحويـل المعـاش إلـى الجهـة الممولـة، ويحظر على المتقدم شراء الوحدات نقداً، ويلتـزم بالتعاقد والسداد بنظام التمويل العقاري لمدة تصل إلى 30 عاما حسب الموافقة الائتمانية.

وأشارت الرئيس التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، إلى أن الطرح الجديد يأتي عقب موافقة مجلس الوزراء على زيادة الحد الأقصى لفئات الدخل الشهري المسموح لهم بالتقدم لحجز وحدات سكنية فى برنامج "سكن لكل المصريين"، والتي جاءت لتواكب الزيادة فى معدل الأجور والأسعار الحالية، وبهدف تمكينهم من الحصول على وحدات سكنية مدعومة، حيث أصبح الحد الأقصى لفئة منخفضى الدخل 6000 جنيه شهرياً للفرد الأعزب، و8000 جنيه شهرياً للأسرة، فيما أصبح الحد الأقصى لفئة متوسطى الدخل 13000 جنيه شهرياً للفرد الأعزب، و18000 جنيه شهرياً للأسرة،  كما تأتي بعد موافقة المجلس على زيادة الحد الأقصى للفئة المستحقة للدعم النقدى من منخفضى الدخل، بحيث يتدرج من 5000 جنيه بحد أدنى، وذلك لفئة دخل 4500 جنيه صافى شهريا، وتصل إلى 60000 جنيه لفئات الدخل الأدنى من 3000 جنيه صافى شهرياً، على أن يكتفى بتقديم دعم سعر العائد والدعم غير المباشر لذوى الدخل الشهرى أعلى من 4500 جنيه شهرياً، لتمكين تلك الفئة المستهدفة من الحصول على وحدات سكنية مدعومة، وذلك للوحدات السكنية التى تزيد أسعار بيعها عن 340 ألف جنيه/ الوحدة، وبحد أقصى 40 ألف جنيه دعم نقدى للوحدات السكنية أقل من 340 ألف جنيه.

ونوهت مي عبد الحميد، إلى أن الطرح يشمل وحدات جاهزة للتسليم الفوري في المحافظات والمدن الآتية (الأقصر، القليوبية، برج العرب الجديدة، الفيوم، الفيوم الجديدة، البحيرة، كفر الشيخ، مرسى مطروح، أسيوط، المنوفية، الإسماعيلية، سوهاج، أخميم الجديدة، الشرقية، السويس، بني سويف، الغربية، دمياط، أسوان، الدقهلية، شمال سيناء، قنا، المنيا، والمنيا الجديدة)، بالإضافة إلى وحدات سكنية تسلم خلال 18 شهراً بمدن (أكتوبر الجديدة "غرب المطار"، "جرزا القطوري - العياط"، دمنهور)، ويتوجب على المواطنين دفع مقدم يبدأ من 10 % لوحدات محدودي الدخل، ويبدأ من 15 % لوحدات متوسطي الدخل، لمدة تصل إلى 30 عامًا، بسعر عائد 3 % سنويًا متناقصة، وفقًا للشروط التفصيلية للمبادرة الصادرة من البنك المركزي المصري بتاريخ 13 يوليو 2021، وتتراوح أسعار بيع الوحدات المطروحة ضمن الإعلان الجديد ما بين 194 و310 آلاف جنيه، بينما تتراوح قيمة مقدم جدية الحجز ما بين 15 و22 ألف جنيه.

تجدر الإشارة إلى أنه على المواطنين الراغبين فى مزيد من التفاصيل والاستفسارات، متابعة الصفحة الرسمية لصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري على موقع الفيسبوك من خلال الرابط التالي: http://www.facebook.com/shmffeg، والصفحة الرسمية على موقع يوتيوب من خلال الرابط التالي: https://www.youtube.com/shmffeg، والصفحة الرسمية للصندوق عبر موقع تويتر عبر الرابط www.twitter.com/shmffeg، والصفحة الرسمية للصندوق عبر موقع انستجرام عبر الرابط www.instagram.com/shmffeg، وكذا الموقع الإلكتروني للصندوق www.shmff.gov.eg، أو عبر التواصل من خلال مراكز خدمة العملاء، مثل الاتصال على الأرقاwww.twitter.com/shmffeg،اتصالات خدمة عملاء الصندوق والذي يضم عدة أرقام وهي: 5999 أو 5777 أو 1188 من أي تليفون محمول، ورقم 090071117 من أي خط أرضي، أو من خلال التوجه لwww.instagram.com/shmffeg،لاء بأجهزة المدن/مديريات الإسكان.

وزير الصحة يبحث التعاون بمجال «المنشآت الخضراء» وملف التوعية بقضية الزيادة السكانية

وزير الصحة يبحث التعاون وتبادل الخبرات في مجال التغطية الصحية الشاملة والقضاء على قوائم الانتظار

====================== 

استقبل الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، أمس الأحد، السيد مارك باريتي سفير فرنسا لدى مصر، والوفد المرافق له، لبحث تعزيز سبل التعاون بين البلدين، وذلك في إطار عمق وترابط العلاقات الثنائية بين الدولتين، بمقر ديوان عام الوزارة. 

في بداية الاجتماع، حرص الوزير على استعراض استراتيجية الدولة المصرية للارتقاء بجودة الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين، وحرصها الدائم على تطوير ورفع كفاءة المنشآت الطبية، فضلا عن إتباع أحدث البروتوكولات العلاجية، لرفع وتحسين الصحة العامة للمواطنين. 

وأشار الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إلى أن الاجتماع تناول بحث التعاون في مجال بناء المنشآت الخضراء، حيث استعرض الوزير الانجازات التي تمت في مستشفى شرم الشيخ الدولي، كأول نموذج للـ(منشآت الخضراء)، علاوة على بحث تبادل الزيارات بين مسؤولي القطاعات الصحية بالبلدين، لتبادل الخبرات بين الدولتين في مجال نظم إدارة المستشفيات والرعاية الصحية الأساسية والوقائية.

وتابع أن الوزير أكد اهتمام القيادة السياسية بملف التوعية بقضية الزيادة السكانية، حيث بحث التعاون في وضع خطة لرفع الوعي بالصحة الإنجابية، وتوفير خدمات تنظيم الأسرة، كما بحث التعاون في مجال تدريب فرق التمريض في تخصصات (صحة الأسرة، العناية المركزة، خدمات التمريض، الطوارئ، حديثي الولادة، التعليم والتدريب)، وذلك بهدف تحسين الحياة الصحية للمواطنين، إلى جانب بحث التعاون المشترك في مجال الرعاية الصحية الأولية. 

وأضاف «عبدالغفار» أن الوزير استعرض النجاح الذي حققته مصر في تطبيق نموذج التأمين الصحي الشامل، والذي يضمن حصول كل مواطن على خدمة صحية مُطورة، منوهًا إلى بحث التعاون وتبادل الخبرات بين البلدين في مجال التغطية الصحية الشاملة، والقضاء على قوائم الانتظار. 

وأوضح أن الجانبين بحثا آليات التعاون في مجال الصحة النفسية، من خلال نقل الخبرات بين الدولتين، وتطوير المراكز والمستشفيات الخاصة بالصحة النفسية، وفقًا للمعايير العالمية، بما يؤهلها لجذب المرضى، بالإضافة إلى أن مناقشة التعاون في تحديث بروتوكولات العلاج النفسي. 

ومن جانبه، أعرب السفير الفرنسي، عن سعادته بالتعاون المثمر بين الدولتين، وبالتطور الكبير الذي تشهده العلاقات (المصرية - الفرنسية)، مشيدًا بقدرة الدولة المصرية على الارتقاء بجودة الخدمات الصحية، مؤكدا أن مصر أصبحت مركزًا رائدًا في مجال دعم وتقديم الرعاية الصحية.

حضر الاجتماع، الدكتور محمد حساني، مساعد وزير الصحة لشئون مبادرات الصحة العامة، والدكتورة غادة يونس رئيس الإدارة المركزية للشئون الصيدلية، والدكتورة سوزان الزناتي رئيس الإدارة العامة للعلاقات الصحية الخارجية بالوزارة.

استقبل د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، رئيس اللجنة الوطنية المصرية للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو"، د. عبدالعزيز المزيني مدير المكتب الإقليمى لليونسكو في العلوم للدول العربية.

وأكد الوزير على الدور الكبير الذى تقوم به منظمة اليونسكو من خلال مكتبها الإقليمي في القاهرة، مشيرًا إلى اهتمام مصر بدعم هذا التعاون خاصة فى مجالات التعليم والبحث العلمى والابتكار.

وأشار الوزير إلى اهتمام الدولة المصرية بالعلوم والبحث العلمى، موضحًا الجهود التي قامت بها الوزارة خلال عهد فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسى للارتقاء بمنظومة البحث العلمى داخل الجامعات، ورفع تصنيف الجامعات المصرية لدى المؤسسات العالمية، وزيادة نسبة النشر الدولي.

وتناول الاجتماع تعزيز التعاون المشترك وزيادة عدد برامج اليونسكو الجامعية فى مصر، خاصة في مجال العلوم التطبيقية، وتفعيل هذه الكراسى وزيادة عددها، بهدف تعظيم الاستفادة من الخبراء والعلماء المصريين، ونقل خبراتهم فى كافة التخصصات والمجالات العلمية لدول وشعوب المنطقة.

 كما تناول الاجتماع بحث التعاون في تدريب شباب الباحثين فى مجال النانو تكنولوجي، وكذا التعاون فى تطوير المراكز البحثية بالجامعات في مجالات العلوم والتقنية، لصالح تحقيق تقدم فى البحث العلمى بالمنطقة العربية خاصة للشعوب الأكثر احتياجًا في موريتانيا واليمن والسودان.

ومن جانبه، قدم د. المزينى التهنئة للدكتور أيمن عاشور بمناسبة توليه المنصب، ومتمنيًا أن تشهد الفترة القادمة مزيدًا من التعاون بين الوزارة والمنظمة فى خدمة مجالات التنمية المستدامة لشعوب المنطقة، مشيرًا إلى المكانة الخاصة لمكتب القاهرة الذى يأتي انعكاسًا لحجم ودور مصر في المنطقة وخبراتها في مجالات العلوم والتربية والثقافة.

وأشار المزيني إلى تنظيم جناح خاص بالمنظمة على هامش فعاليات مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ cop27 يتضمن أكثر من 17 فعالية لعرض آخر مُستجدات البحث العلمي حول تغيرات المناخ والتنمية المُستدامة في إفريقيا والشرق الأوسط، وقدم سيادته الدعوة للوزير لزيارة الجناح خلال مشاركته القادمة في المؤتمر.

حضر الاجتماع د. أشرف العزازي رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات والمشرف على اللجنة الوطنية المصرية للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو".

«الحفناوي» : التوجيه لأطباء العلاج الطبيعي بتدعيم المستشفى بمديرين منوب و تدريب أطباء الطوارئ علي تفعيل برتوكول التعامل الموحد مع الحالات الطارئة فيما يخص الاشعه والتحاليل .

«الحفناوي» : إقتصار توزيع التمريض بين الأقسام علي حسب مستجدات سير العمل والتقييم العادل بما لايتجاوز  20٪ بهدف تبادل الخبرات .

العلاقات العامه 

 شدد الدكتور إسماعيل الحفناوي وكيل وزارة الصحة والسكان خلال إجتماعه الإسبوعي برؤساء أقسام مستشفي السويس العام ، علي تواجد فني المعامل  علي مدار الساعة وعلي اضطلاع التمريض بدوره في تسليم عينات المرضي الداخلي ، ومطالباً رئيس قسم العلاج الطبيعي بتدعيم المستشفى بمديرين المنوب ، موجهاً بتدريب أطباء الطوارئ علي تفعيل برتوكول التعامل مع الحالات الطارئة فيما يخص الاشعه والتحاليل .

كما وجه «وكيل وزارة الصحة» بالحفاظ على قوة تمريض الأقسام ، مشيراً  لأن التوزيع يتم في أضيق الحدود حسب مستجدات سير العمل والتقييم العادل وفي حدود 20٪ من قوة الأقسام بهدف تبادل الخبرات .

وفي سياق متصل فقد بحث الإجتماع سير العمل بمختلف الأقسام والمعوقات لتلافيها  وذلك تنفيذاً لتكليفات الأستاذ الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة والسكان في المتابعة علي رأس العمل وتوجيهات اللواء أ ح عبد المجيد صقر محافظ السويس في تحسين بيئة العمل بمستشفى السويس العام .

جاء هذا بحضور الدكتور أحمد نوح مدير إدارة المستشفيات والمشرف على مستشفى السويس العام والدكتور طارق سحيم مدير مستشفي الصدر ولفيف من قيادات ورؤساء الأقسام بالمستشفى العام ومدير إدارة المعامل والتمريض بمديرية الصحة .

شارك محمود حمدي " الونش" مدافع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك وأحمد مصطفى "زيزو" لاعب الوسط، في تدريبات الفريق الأول لكرة القدم اليوم، بعد عودتهما من معسكر المنتخب المصري الأول.

وفي نفس الوقت شارك محمد طارق مدافع الفريق الصاعد في تدريب اليوم بعد عودته من معسكر المنتخب الأولمبي.

واختتم الفريق الأبيض تدريباته اليوم على ملعب عبد اللطيف أبورجيلة، استعدادا  لمواجهة فريق إيليكت يوم غدا الأحد باستاد القاهرة الدولي، في إياب الدور التمهيدي لدوري أبطال أفريقيا.

‎ويدير المباراة طاقم تحكيم ليبي مكون من أحمد عبد الرازق حكما للساحة، ويعاونه كل من، عيسى عطية ووحيد الجهاوي مساعدين، وعبد الواحد حريويده حكما رابعا.

‎جدير بالذكر أن الفريق الأبيض فاز في لقاء الذهاب الذي أقيم في الكاميرون الأحد الماضي بهدفين دون رد أحرزهما محمود عبدالرازق "شيكابالا" وأحمد مصطفى "زيزو

قام اليوم السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي يرافقه وفد من قيادات الوزارة بزيارة لمشروع مستقبل مصر للزراعة المستدامة بمنطقة الضبعة واستقبله العقيد طيار بهاء الغنام مدير المشروع 

وقال القصير أن هذه الزيارة تأتي في إطار توجيهات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتقديم الدعم الفني للمشروعات العملاقة والتي تستهدف تحقيق الأمن الغذائي وأضاف أن الاجتماع تناول سبل تعزيز التعاون بين الوزارة والمشروع في كافة مجالات الأنشطة الزراعية وخاصة إنتاج التقاوى وكذلك الثروة الحيوانية

كما تستهدف الزيارة أيضا متابعة الإستعداد لزراعة المحاصيل الشتوية القمح والبنجر والبطاطس

وقال القصير إن مشروع مستقبل مصر بالضبعة واحد من أهم المشروعات القومية التى تنجزها حاليا الدولة المصرية نحو تحقيق الاكتفاء الذاتى من المحاصيل الأساسية حيث يسهم المشروع بشكل كبير فى الزراعات الاستراتيجية ويعد قاطرة مصر الزراعية وباكورة مشروع الدلتا الجديدة لتحقيق الاكتفاء الذاتي وتعظيم فرص الإنتاج وتوفير منتجات زراعية بجودة عالية وأسعار مناسبة للمواطنين، وسد الفجوة بين الإنتاج والاستيراد وتوفير النقد الأجنبي وكذلك توفير آلاف فرص العمـل المباشرة  وغير مباشرة ،

وزير الزراعة وجه قيادات الوزارة بتقديم كافة أوجه الدعم الفني لمشروع 

ومن ناحيته أشاد العقيد بهاء الغنام مدير المشروع بالتعاون المثمر مع وزارة الزراعة وقال إن إجمالي مساحة مشروع مستقبل مصر حوالي مليون وخمسون ألف فدان 

تم زراعة 350 ألف فدان المرحلة الأولى والتي افتتحها فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية والقائد الأعلى للقوات المسلحة وجاري العمل في المرحلتين الثانية والثالثة بمساحة حوالي 700 ألف فدان ،

وأضاف "الغنام" أن مشروع مستقبل مصر نموذجا للمشروعات الزراعية المتكاملة ويستخدم احدث وسائل التكنولوجيا الحديثة في الزراعة والري والحصاد 

وخلال الزيارة قام وزير الزراعة ومدير المشروع يرافقهما قيادات الوزارة بجولة تفقدية للمشروع وحضور الحصاد الآلي لحقول اكثار الفول الصويا والذي يتم لأول مرة بالميكنة الحديثة وكذلك حضور حصاد سيلاج محصول الذرة

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2022 SuezBalady