Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
السويس بلدي

السويس بلدي

خلال اجتماع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، مع اللواء عبدالمجيد صقر، محافظ السويس ؛ لمتابعة الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات التي يتم تنفيذها بالمحافظة، وعدد من الفرص  بحضور اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، والدكتور عبدالله رمضان، نائب محافظ السويس. عرض محافظ السويس، خلال الاجتماع، الموقف التنفيذي لمشروعات الصرف الصحي بالمناطق المحرومة ضمن نطاق محافظة السويس، مشيرا إلى أن المحافظة تقوم بتنفيذ مشروع تنموي بقرية عامر، تبلغ تكلفته نحو 70 مليون جنيه، يتضمن إنشاء شبكات صرف صحي، وتوصيل مرافق المياه والكهرباء والغاز الطبيعي والاتصالات، ورصف وتطوير شبكة الطرق وإنارتها. ولفت المحافظ إلى أن هناك دراسة لمشروع التطوير الشامل للقطاع الريفي بمحافظة السويس، بإجمالي 62 تجمعا قرويا تمثل نسبة 100% من التجمعات القروية بالمحافظة، ويشمل تنفيذ مشروعات في العديد من القطاعات. وقد تمت الموافقة، خلال الاجتماع، على البدء في تمويل بعض المشروعات في قرية عامر في إطار حرص الدولة على تحسين جودة الخدمات المقدمة للأهالي هناك.    

عرض اللواء عبد المجيد صقر على الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء في اجتماعه معه اليوم الخميس  موقف تنفيذ مشروع سكن لكل المصريين في محافظة السويس، مشيرا إلى أن المشروع يشهد تنفيذ 25 ألف وحدة سكنية، بإجمالي 1042 عمارة، تم تنفيذ 50% منها، بعدد 550 عمارة، لافتا إلى أن المحافظة تحرص على توفير الأراضي اللازمة لتنفيذ المشروع بالقرب من شبكات المرافق، فضلاً عن تذليل كافة المعوقات لإتمام هذا المشروع المهم لإتاحة المسكن الملائم لأبناء المحافظة.

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعًا؛ لمتابعة مستجدات الموقف التنفيذي لأعمال "الشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة"، وذلك بحضور اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، واللواء عبدالمجيد صقر، محافظ السويس، واللواء بكر عبد الوهاب، مدير إدارة الإشارة للقوات المسلحة، والدكتور عبد الله رمضان، نائب محافظ السويس، كما شارك عبر تقنية الفيديو كونفرانس المستشار مصطفى ألهم، محافظ الأقصر، واللواء شريف فهمي بشارة، محافظ الإسماعيلية، والمهندسة إيناس سمير، نائب محافظ جنوب سيناء. وفي مستهل الاجتماع، أشار رئيس الوزراء إلى أن الدولة تعمل على تحقيق التعاون والتنسيق التام بين جميع الجهات والأجهزة لسرعة احتواء ومجابهة مختلف أنواع الطوارئ والأزمات والكوارث خلال مدة زمنية محدودة، إلى جانب دعم خطط التنمية المستدامة عن طريق استخدام تكنولوجيا الاتصالات الحديثة في إطار شبكة موحدة ومؤمَّنة بالكامل لجميع الجهات المعنية بالدولة طبقاً لأحدث المعايير العالمية. كما نوه الدكتور مصطفى مدبولي إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، يتابع عن كثب مستجدات الموقف التنفيذي لأعمال الشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة، والتي يأتي تنفيذها ضمن المشروع القومي الخاص بمنظومة شبكات الاتصالات الحكومية الموحدة ومشروعات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وغيرها من الشبكات الحكومية الموحدة. وأشار رئيس الوزراء إلى أننا بدأنا تنفيذ النموذج الاسترشادي في بعض المحافظات، ونسعى لتعميم المنظومة على جميع محافظات الجمهورية، خلال الفترة المقبلة وذلك من خلال ربط كافة عناصر الطوارئ والمرافق الحيوية عن طريق مركز رئيسي وغرفة عمليات تخصصية في كل محافظة لتلقي بلاغات الطوارئ من المواطنين. وصرح السفير نادر سعد، المتحدث الرسميّ لرئاسة مجلس الوزراء، بأن الاجتماع تناول الأعمال التي تم تنفيذها لإنشاء الشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة حتى الآن، وكذا الموقف التنفيذي للنموذج الاسترشادي بمحافظات: الإسماعيلية، والسويس، وجنوب سيناء ، والأقصر؛ حيث تمت الإشارة إلى أن خطة تنفيذ الشبكة الوطنية تستهدف الانتهاء من تركيب المعدات والتجهيزات للاستفادة من البنية التحتية للاتصالات بالجهات الحكومية والتي تشمل أبراجا، ومعدات تغذية، ومنشآت أخرى؛ وذلك سعيا لترشيد الأعباء المالية. وفيما يتعلق بالمخطط الزمنى لتنفيذ النموذج الاسترشادي، أوضح المتحدث الرسمي أنه بدأ من شهر يونيو الماضي، ويمتد تنفيذه حتى أكتوبر المقبل، وتشمل الخطة التنفيذية التجهيز الفني بمدن ومراكز المحافظات، وإعداد التنسيقات وحصر المطالب، وكذا معاينات غرف العمليات، ويعقبها تجهيز غرف العمليات؛ هندسياً، وإنشائياً، وفنياً، كما تشمل الخطة تجهيز العناصر الميدانية وتضم الأفراد، والكاميرات، والمركبات، إلى جانب تدريب عناصر غرف العمليات، والعناصر الميدانية، يعقبه بدء التشغيل التجريبي، وصولا للتشغيل النهائي. وفي ختام الاجتماع، أكد رئيس الوزراء مجددا ضرورة التنسيق التام بين الوزارات والمحافظات وجميع الجهات المعنية، لتنفيذ هذه المنظومة المتكاملة لتحقيق الاستفادة المرجوة منها في التمكن اللحظي والتعامل الفوري مع الأزمات والأحداث الطارئة والسيطرة عليها وإنهائها. 

اجتمع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، مع اللواء عبدالمجيد صقر، محافظ السويس؛ لمتابعة الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات التي يتم تنفيذها بالمحافظة، وعدد من الفرص الجاذبة للاستثمار بالمحافظة، وذلك بحضور اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، والدكتور عبدالله رمضان، نائب محافظ السويس. وعرض محافظ السويس، خلال الاجتماع، موقف الأراضي محل التطوير بالمحافظة، مؤكداً على رغبة مستثمرين من داخل وخارج مصر في استثمار الفرص لتطوير عدد من أراضي السويس خاصة في المجال السياحي والترفيهي ذي البعد الاقتصادي المهم. وأكد رئيس الوزراء أنه على المستثمر الراغب في استغلال تلك الفرص، إعداد دراسة جدوى اقتصادية عن المشروعات المقترحة للتطوير، الدولة مستعدة للدخول معه في شراكة لتنفيذ المشروع المقترح. وتناول المحافظ موقف عدد من تلك الأراضي المرشحة للتطوير ومن المقترح أن تشهد تنفيذ العديد من المشروعات عليها، ومنها موقع بمساحة 150 فداناً لإقامة منطقة ترفيهية متكاملة على خليج السويس تضم أنشطة متنوعة أبرزها: مسرح مكشوف، وألعاب مائية، وغرف فندقية، وقاعات سينما، ومجمع مطاعم، وممشى للدراجات الهوائية، ومحال تجارية، وهايبر ماركت. وعرض اللواء عبد المجيد صقر الموقف التنفيذي لمشروعات الصرف الصحي بالمناطق المحرومة ضمن نطاق محافظة السويس، مشيرا إلى أن المحافظة تقوم بتنفيذ مشروع تنموي بقرية عامر، تبلغ تكلفته نحو 70 مليون جنيه، يتضمن إنشاء شبكات صرف صحي، وتوصيل مرافق المياه والكهرباء والغاز الطبيعي والاتصالات، ورصف وتطوير شبكة الطرق وإنارتها. ولفت المحافظ إلى أن هناك دراسة لمشروع التطوير الشامل للقطاع الريفي بمحافظة السويس، بإجمالي 62 تجمعا قرويا تمثل نسبة 100% من التجمعات القروية بالمحافظة، ويشمل تنفيذ مشروعات في العديد من القطاعات. وفي هذا الصدد تمت الموافقة، خلال الاجتماع، على البدء في تمويل بعض المشروعات في قرية أبو عامر في إطار حرص الدولة على تحسين جودة الخدمات المقدمة للأهالي هناك. كما عرض اللواء عبد المجيد صقر موقف تنفيذ مشروع سكن لكل المصريين في محافظة السويس، مشيرا إلى أن المشروع يشهد تنفيذ 25 ألف وحدة سكنية، بإجمالي 1042 عمارة، تم تنفيذ 50% منها، بعدد 550 عمارة، لافتا إلى أن المحافظة تحرص على توفير الأراضي اللازمة لتنفيذ المشروع بالقرب من شبكات المرافق، فضلاً عن تذليل كافة المعوقات لإتمام هذا المشروع المهم لإتاحة المسكن الملائم لأبناء المحافظة. 

إستقبل اللواء عبد المجيد صقر محافظ السويس بمكتبه اليوم السفير عبد الله الطلحي القنصل العام للمملكة العربية السعودية بمحافظة السويس بحضورالدكتورعبد الله رمضان نائب المحافظ والاستاذ خالد سعداوي السكرتير العام لمحافظة السويس وابراهيم البرناوي نائب القنصل السعودي . 

وفي بداية اللقاء رحب محافظ السويس بالقنصل السعودي مقدما له التهنئة علي توليه المنصب الجديد بوزارة الخارجية بالمملكة العربية السعودية، ومعربا عن خالص تقديره لتعاونه لجهوده خلال فترة توليه القنصلية السعودية بالسويس والخدمات التي قدمها لشعب السويس والتعاون المثمرمع المحافظة في العديد من المجالات . .

كما اكد المحافظ علي دعم أواصرالعلاقات الودية الطيبة بين البلدين الشقيقين وعمق العلاقات والأخوة بين المحافظة والقنصلية علي مدار سنوات طويلة .

واشاد القنصل السعودي باعمال التطويروالتنمية والمشروعات التنموية التي شهدتها محافظة السويس خلال الفترة الاخيرة ، معربا عن سعادته بما وصلت اليه المحافظة خلال سنوات قليلة ، متمنيا مزيد من التقدم والخيروالسعادة لشعب السويس .  

وفي نهاية اللقاء اهدي المحافظ درع المحافظة للقنصل السعودي تعبيرا عن خالص سعادته وامتنانه بالعلاقات الودية خلال فترة وجوده بالمحافظة .

في إطار الطفرة الطبية التي تشهدها صحة السويس وخاصة مستشفي السويس العام ، تحت رعاية الدكتور إسماعيل الحفناوي وكيل وزارة الصحه بالسويس ، إستأنف قسم الرمد بالسويس العام عمليات طب العيون ، وذلك برئاسة د. أمينه حسان رئيس قسم الرمد ، والدكتور احمد زكريا المدرس بجامعة الاسماعيلية و استشاري أمراض العيون و الليزك، حيث تم إجراء عدد 6 عمليات مياه بيضاء بأحدث اجهزة عمليات المياه البيضاء "الفاكو" ، وهو جهاز يرسل موجات فوق صوتية Ultrasound عبر ابره تدخل من الصلبة عبر طرف القرنية، تسهل امتصاص الماء الأبيض وإزالته مع المحافظة على تركيبة العين الطبيعية مما يقلل من المشاكل التي قد تحدث بالطرق الأخرى هذا الي مايقدمه قسم الرمد من عمليات المياة البيضاء و الظفرة و تجميل الجفون و حقن مادة الليوسنتس لأمراض اعتلال الشبكية ، وذلك بقيادة لفيف من اخصائي العيون وفريق التمريض برئاسة مس هانم. 

بناء علي تعليمات الدكتور إسماعيل الحفناوي وكيل وزارة الصحة بالسويس بإحكام الرقابة على السوق الدوائي وضبط الاماكن الغير مرخصة ، قامت إدارة التفتيش الصيدلى بمديرية الصحة بضبط كميات من الادويه الخاصة بجهات خارجية غير مصرح بتداولها داخل الصيدليات العامه ، هذا وقد تم تحريز هذه الأصناف وإتخاذ الأجراءات القانونيه اللازمه تجاه الصيدليات المخالفه ، جاء ذلك خلال الحملات التفيشية التي قامت بها إدارة التفتيش الصيدلي علي عدد من الصيدليات في دائره محافظة السويس ، وذلك تحت إشراف د. مريم سلامه مدير عام إدارة صيدلة ولجنه المرور : د. مروة محمد عبد العليم و د . شيرى ميخائيل عزيز 

نجح فريق جراحة الأورام بمستشفى السويس العام بقيادة أ.د سليمان القماش إستشاري جراحة الأورام ورئيس الفريق ، في إستئصال مثانة بالكامل لمريض يدعى م.أ و يبلغ ستون عاماً وقد تم إحالة المريض بعد إنتهاء العملية والتى تعد من أكبر عمليات الأورام لقسم العناية المركزة لحين إستقرار الحاله ، وكان قد وصل للمستشفى في وقت سابق مريض يعانى من وجود دم في البول وحرقان وتم على الفور إجراء الفحصوات و التحاليل اللازمه ، فيما تم عمل منظار لأخذ عينه ، فتبين وجود ورم سرطانى في المثانه وتم تشكيل فريق طبي علي أعلي مستوى طبي لإجراء الجراحه . وكانت مديرية الصحة بقيادة الدكتور إسماعيل الحفناوي وكيل وزارة الصحة بالسويس ، قد تعاقدت مع الكثير من الأطباء وأساتذة الجامعات للعمل بمستشفى السويس العام ضمن برنامج الزمالة المصرية وذلك بهدف تقديم أعلي الخدمات الطبية لأهالي المحافظة الباسلة ، وقد أوضح الدكتور الحفناوى ، أن هذه التعاقدات تستهدف عدم إحالة أي مريض خارج المحافظة لتلقي العلاج وإطلاع مستشفى السويس العام بدورها في تقديم جميع الخدمات الطبية للمواطنين بأعلي المعايير الطبية . شارك فى إجراء جراحة إستئصال الورم السرطانى الدكتور أحمد مسعود رئيس قسم المسالك والدكتور محمود جمال مدرس مساعد بالأورام ومن فريق التخدير ، الدكتور محمد عبد الجواد والدكتور عمر صبري والدكتور إسماعيل حامد، ومن فريق التمريض مس وداد ومستر وليد . 

يفتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة اليوم الثلاثاء، بحضور الفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، وكبار رجال الدولة، نفق الشهيد أحمد حمدي ٢ احد المشروعات القومية بمحافظة السويس. أحمد حمدي "2"، وهو النفق الخامس الذي يُفتتح في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، ليربط بين شرق وغرب قناة السويس وبين قارتي أسيا وإفريقيا. ويُمثل نفق الشهيد أحمد حمدي "2"، شريان حياة جديد يربط بين الدلتا وشبه جزيرة سيناء، ليسهل انتقال المواطنين من وإلى غرب القناة، وكذا البضائع ومستلزمات التنمية ويضاعف فرص الاستثمار والعمل بسيناء وتخفيف الضغط على نفق أحمد حمدي ١ . 

توفي المشير محمد حسين طنطاوي، وزير الدفاع الأسبق، صباح اليوم الثلاثاء، عن عمر يناهز 85 عاما. وتعرض المشير طنطاوي لأزمة صحية قبل نحو 3 شهور وتخرج محمد حسين طنطاوي في الكلية الحربية المصرية عام 1956، ثم كلية القادة والأركان، وشارك في حرب 1967 وحرب الاستنزاف وحرب أكتوبر 1973. تولى المشير طنطاوي رئاسة مصر بصفته رئيسًا للمجلس الأعلى للقوات المسلحة بعد تنحي الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك في 11 فبراير 2011. وظل على رأس السلطة حتى تسليم منصبه وأداء اليمين الدستورية في 1 يوليو 2012، وأحيل للتقاعد بقرار رئاسي من محمد مرسي في 12 أغسطس 2012. 

الصفحة 1 من 1124
Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2021 SuezBalady