Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

وزيرا التربية و التعليم والتنمية المحلية ومحافظ السويس يفتتحون أولى نماذج مشروع مدارس مصر المتميزة بالسويس

افتتح الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، واللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، واللواء أح عبد المجيد صقر محافظ السويس، أولى نماذج مشروع مدارس مصر المتميزة، وذلك بمدرسة اللغات التجريبية الفرنسية بالسويس لتكون واحدة من أولى البرامج التعليمية في مصر، بهدف توفير بيئة استثنائية في المدارس الحكومية بأفضل جودة لأبنائنا الطلاب، والتي تضم 18 فصلاً دراسيًا.بحضور الدكتور السيد الشرقاوي رئيس جامعة السويس والدكتور عبد الله رمضان نائب المحافظ والأستاذ خالد سعداوي السكرتير العام للمحافظة والعميد ايهاب سراج الدين السكرتير العام المساعد للمحافظة.. 

وفي اللقاء رحب اللواء أح عبد المجيد صقر محافظ السويس بالدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، واللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية والسادة الحضور، معربًا عن سعادته بإطلاق أولى نماذج مشروع مدارس مصر المتميزة من محافظة السويس. 

ويعد مشروع مدارس على المتميزة لبنة في جدار تطوير التعليم المصر؛ للارتقاء بأبنائنا الذين يستحقون تعليمًا أفضل وبنية جسمانية وصحة نفسية ُتعينهم على التفوق. 

وأوضح الدكتور رضا حجازي، أن المشروع يأتي ضمن أهداف رؤية الدولة المصرية لعام 2030، لتوفير بيئة صحية في المدارس التجريبية بأفضل جودة للطلاب، ضمن مشروع مدارس مصر المتميزة، الذي شرعت في تنفيذه وزارة التربية والتعليم، برفقة عدد من الشركاء، حيث استُهلت أعماله بمدرسة اللغات التجريبية الفرنسية بالسويس، كنموذج أولي سيتم تعميمه على 3243 مدرسة تجريبية في 1150 موقعًا على مستوى الجمهورية.

وأضاف الوزير، أن المشروع يسير على خطين متوازيين، أولهما بنيوي لتطوير الواجهات الخارجية والحمامات، والممرات، والأبواب، ونظام للطاقة الشمسية كبديل نظيف للطاقة، كما تمت مراعاة الصحة النفسية للطلاب، بتشييد المرافق والمنشآت الآمنة والنظيفة، والاختيار الدقيق لألوان الجدران، مما ينعكس إيجابًيا على الأداء التعليمي.

وتابع: "أما الخط الثاني، فهو رياضي، يتم من خلاله إضافة ملاعب لم تكن موجودة من قبل داخل المدارس، كملاعب لكرة القدم، وتنس، وبادل تنس، وملاعب متعددة الأغراض، وجيم خارجي، وتراكات للمشي، كل ذلك بغرض توفير بيئة تعليمية ورياضية آمنة وصحية في تلك المدارس".

وشدد وزير التربية والتعليم على أنه لن يتم المساس بطلاب المدرسة الأساسيين ولن يتم تحميلهم أي مصروفات إضافية.

وأكد اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، علي الاهتمام الذي توليه القيادة السياسية لتطوير المنظومة التعليمية وتهيئة الأجواء المناسبة للطلاب وإنشاء المدارس الجديدة والمتطورة في مختلف المحافظات باعتبار أن التعليم هو أحد أعمدة الجمهورية الجديدة.

وأضاف وزير التنمية المحلية أن هذه المدراس تتميز أيضًا بأنها صديقة للبيئة حيث تعمل بالطاقة الشمسية بالكامل، كما تتضمن العديد من الملاعب الرياضية واكتشاف وتنمية المواهب من الأطفال والنشء، مضيفًا أن وزارة التنمية المحلية ستقدم كل الدعم اللازم والتنسيق مع المحافظات لتلك التجربة الجديدة من المدراس المتميزة حتي يتم الإنتهاء من الأعداد المستهدفة. 

وقال وزير التنمية المحلية أن الوزارة تتابع علي مدار الساعة مع السادة المحافظين لمتابعة الاستعدادات الخاصة باستقبال العام الدراسي الجديد.

وأشاد اللواء هشام آمنة بمشروع مدارس مصر المتميزة الذي تم تدشين النموذج الأول له اليوم بمحافظة السويس عبر إحدي المدارس التجريبية الفرنسية، كنموذج أوّلي ستسير على نهجه بقية المدارس الأخرى، لافتًا إلى أن هذا المشروع سيتم استكماله وإنشاء حوالي ٣٣٠٠ مدرسة علي مستوي المحافظات حيث يهدف هذا المشروع إلى تعزيز مهارات الطلاب ونقل المعرفة.

حضر الافتتاح الدكتور أحمد ضاهر نائب الوزير للتطوير التكنولوجي، والدكتور أحمد كمالي نائب وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ومحمود الفولي مدير مديرية التربية والتعليم بالسويس، والمهندس علي الحراني مدير عام هيئة الأبنية التعليمية بالسويس 

كما حضر اللقاء كلا من النائب جمال عبيد والنائب سيد الكرماوي والنائبة عفاف زهران أعضاء مجلس النواب والنائب الدكتور سيد عبده والنائب حافظ شوشة عضوا مجلس الشيوخ والقيادات التنفيذية بالمحافظة ورؤساء الأحياء  وقيادات وزارة التربية والتعليم ومديرية التربية والتعليم بالمحافظة.

FB IMG 1663094338997

FB IMG 1663094315858

قيم الموضوع
(0 أصوات)

فيس بوك

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2022 SuezBalady