Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

اكتشاف علمي جديد لـ"زويل": سرعة الاتصال الكهربائي تفوق الصوت 1000 مرة

31 72642

 

أعلنت مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، أن الدورية العلمية العالمية "ساينس" نشرت مساء أمس الأول، ورقة بحثية لفريق يقوده الدكتور أحمد زويل، الحاصل على جائزة "نوبل" في الكيمياء عام 1999، تضمنت كشفًا علميًا بمجال "الترانزيستور والإلكترونيات".

توصلت الورقة البحثية، التي حصلنا على نسخة منها، لظاهرة جديدة تتعلق بالتوصيلات الكهربائية باستخدام "الميكروسكوب رباعي الأبعاد"، الذي ابتكره زويل حديثًا، لدراسة السلوك المكاني للموصلات الكهربية، بتوجيه الأشعة فوق البنفسجية نحو الميكروسكوب لتوليد نبضات قصيرة من الإلكترونات، واستخدام التحليل الطيفي بالليزر لدراسة السلوك الزماني للموصل.

ولجأ الفريق البحثي، المكون من 3 علماء، لدراسة سرعة الاتصال الكهربائي باستخدام "مقاييس النانوميتر" لدراسة المكان، و"الفيمتو ثانية" للزمان، أي أن الدراسة بحثت السلوك "الزمكاني" لسرعة الاتصال الكهربائي.

كما توصلت الدراسة، بحسب الورقة البحثية، إلى أن سرعة الاتصال الكهربائي تصل إلى عشرات "نانو ثانية" التي تفوق سرعة الصوت في المادة نفسها بأكثر من ألف مرة، لما للتوصيل الإلكتروني من خاصية "الحركة الباليستية" التي تتسم بالسرعة الفائقة والدقة المتناهية كظاهرة عامة في مواد الإلكترونيات.

ويتوقع الفريق البحثي، الذي ضم الدكتور إبراهيم النجيفي الباحث بمركز البيولوجيا الفيزيائية للعلوم في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا، استخدام الاكتشاف الجديد في تطبيقات مهمة، منها "النانوإلكترونيك".

توصل زويل، لأحدث التقنيات العلمية لرصد حركة العضيات داخل الخليّة البشرية "رباعيّة الأبعاد" من خلال ابتكار الميكروسكوب الرباعي المسجل براءة اختراع منذ عام 2009، من قبل فريق يرأسه من جامعة "كالتاك" الأمريكية.

يساهم الميكرسكوب الرباعي في تشخيص العديد من الأمراض المستعصية أهمها مرض السرطان، ويبلغ حجمه غرفة كاملة، بسبب وجود أجهزة الليزر التي تساعد في رصد حركة الجزيئات داخل الخليّة.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
Ad Sidebar

فيس بوك

Ad Sidebar
Ad Sidebar
.Copyright © 2020 SuezBalady