Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

وزير قطاع الأعمال العام يشهد مؤتمر إطلاق السيارة الكهربائية "نصر E70" بحضور وزيري الكهرباء والصناعة

شهد السيد/ هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام ، مؤتمر إطلاق السيارة الكهربائية "نصر E70" المقرر البدء في إنتاجها منتصف العام المقبل في شركة النصر لصناعة السيارات التابعة للشركة القابضة للصناعات المعدنية، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، وذلك بحضور الدكتور/ محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والسيدة / نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة.
وأوضح السيد الوزير ، أنه من اول يوليو 2021 سيتم البدء في في اختبار السيارة الكهربائية في الشوارع المصرية، حيث تم استيراد 13 سيارة لتجربتها منها 9 سيتم اختبارها من خلال سائقين مرشحين من قبل شركة أوبر.
وأضاف وزير قطاع الأعمال العام أن الوزارة بدأت في دراسة مشروع إنتاج السيارة الكهربائية منذ منتصف 2019، في إطار جهود إصلاح وتطوير الشركات التابعة لها، ومنها إحياء شركة النصر للسيارات، تماشيا مع التوجه العالمي نحو السيارات الكهربائية، وفي ضوء توجيهات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي نحو توطين صناعة المركبات المستخدمة للطاقة النظيفة، حيث يهدف هذا المشروع إلى الحفاظ على البيئة وتقليل الاعتماد على الوقود الأحفوري والانبعاثات الحرارية التي لها تأثري سلبي على على المواطنين والاقتصاد.
وتابع "توفيق" في كلمته أنه تم اختيار شركة دونج فينج وهي واحدة من أكبر 4 شركات منتجة للسيارات في الصين، ولها شركات مشتركة منتجة لعلامات تجارية عالمية في مجال صناعة السيارات.
وأشار سيادته إلى أنه تم اختيار الموديل E70 نظرا لكفاءته، وقد تم توقيع مذكرة تفاهم بين شركتي النصر ودونج فينج في يونيو 2020 بعد عدة أشهر من التفاوض والتأكيد على نقل الخبرة بتأسيس مركز للابحاث بشركة النصر للسيارات ، وتم توقيع الاتفاق الإطاري بين الجانبين في يناير 2021.
واستعرض وزير قطاع الأعمال العام جهود التعاون مع مختلف الوزارات والجهات المعنية لتوفير حزمة من المحفزات للمستهلكين لشراء السيارات الكهربائية، حيث تم التنسيق مع وزارة المالية لتقديم حافز مادي لمشتري المركبات الكهربائية، ومع وزارة الكهرباء لتقديم تسعيرة محفزة للكهرباء، وإتمام إصدار التراخيص للسيارات الكهربائية والهجين من قبل وزارة الداخلية، مشيرا إلى قد تم تحديد بعض الأماكن المقترحة لتكون محطات عامة لشحن السيارات الكهربائية سواء في مواقف التاكسي او الساحات والجراجات العامة والمراكز التجارية.
وأكد "توفيق" حرص الحكومة على التعاون مع القطاع الخاص في هذا المشروع، بدءا بالشراكة مع إحدى الشركات الكبرى في تقديم خدمات البيع والصيانة للسيارة الكهربائية "نصر E70" ، وأخرى لإنشاء وإدارة محطات الشحن العامة بعدد 3000 محطة مزدوجة ، وثالثة في مجال البحوث والتطوير الخاصة بتكنولوجيا المركبات الكهربائية.
وفي ختام كلمته، توجه السيد وزير قطاع الأعمال العام ، بالشكر لشركاء النجاح في هذا المشروع وهم : شركات أوبر وانفينتي وحسن علام القابضة وبريدجستون وايزي كير ومصر للتأمين.
من جانبه، أكد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة على أهمية التوجه نحو إنتاج السيارات الكهربائية واستخدام الطاقة النظيفة ومواكبة التطور العالمي في هذه الصناعة.
كما أكد على تعاون الوزارة لانجاح هذا المشروع والمساهمة في تهيئة البنية التحتية لتشجيع السيارات الكهربائية، واستعداد قطاع الكهرباء الكامل لتلبية الاحتياجات المطلوبة من التغذية الكهربائية، داعيا إلى الحرص على اقتناء السيارة الكهربائية المصرية عند طرحها بالأسواق.
من جانبها، أكدت السيدة/ نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة حرص الحكومة على توطين صناعة السيارات وذلك من خلال السعي نحو إدخال تكنولوجيا السيارات الكهربائية في السوق المصري خلال المرحلة القادمة بهدف الحفاظ على البيئة والحد من التلوث الذي تسببه السيارات العادية، مشيرةً إلى أن الحكومة تسعى إلى تعميق صناعة السيارات الكهربائية عبر تقديم الدعم اللازم للاستثمار في هذا المجال، ومواكبة التوجهات العالمية الحالية لمكافحة أسباب التلوث والتحول إلى بيئة نظيفة باستخدام سيارات كهربائية خالية من الانبعاثات الضارة، وتقليل الاعتماد على الوقود التقليدي.
وفي هذا الإطار، أوضحت الوزيرة أنه تم إصدار قرار وزاري بالاشتراطات الخاصة باستيراد سيارات الركوب التي تعمل بمحرك كهربائي، حيث حدد القرار أن يكون الاستيراد خلال سنة الموديل وذلك أسوة بالسيارات التقليدية، وألا يكون قد سبق استخدامها واستيفاء كل الشروط المنصوص عليها بلائحة القواعد المنفذة لأحكام قانون الاستيراد والتصدير، لافتة إلى أن هذا القرار يأتي في إطار توجه الدولة لتشجيع صناعة السيارات الكهربائية الوطنية من خلال البدء في إنتاج هذه النوعية من السيارات بالتعاون مع كبرى شركات السيارات العالمية، مشيرة إلى أهمية توفير البنية التحتية اللازمة من حيث التوسع في إنشاء شبكات الشحن والصيانة للسيارات الكهربائية في مصر لتشمل كافة محافظات الجمهورية ، الأمر الذي يسهم في تشجيع المستهلك على التوجه نحو استخدام هذه النوعية من السيارات الصديقة للبيئة .
وفي كلمته، أكد المهندس هاني الخولى العضو المنتدب لشركة النصر للسيارات أن جهود إعادة إحياء شركة النصر تأتي في إطار الحرص على تعميق صناعة السيارات الكهربائية في مصر، مشيرا في هذا الإطار إلى جهود وزارة قطاع الأعمال العام بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية في توفير البنية التحتية اللازمة لتشجيع على استخدام السيارات الكهربائية.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

فيس بوك

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2021 SuezBalady