Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

الاداريه العليا تقضي علي احلام رئيس الزمالك السابق

انتهت أمال وآحلام مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك السابق، اليوم الأثنين، بعد أن تلقى صدمة غير متوقعة تلقاها من هيئة مفوضي الدولة بالمحكمة الإدارة العليا، وقضت بالضربة القاضية على تطلعاته للعودة من جديد لرئاسة الزمالك وترأس مجلس إدارة القلعة البيضاء.

كان مرتضى منصور على موعد جديد مع الضربة القاضية التي خرجت من أروقة المحكمة الإدارية العليا، خلال النظر الطعنين المقامين منه، للمطالبة بوقف تنفيذ حكم محكمة القضاء الإداري بتأييد قرار حل مجلس إدارة الزمالك، وتعيين اللجنة المؤقتة لإدارة شئون النادي.

وجاء رد هيئة مفوضي الدولة بالمحكمة الإدارية العليا، قوي، بعد أن أودعت رأيها القانوني في الطعون الخاصة بهاني زادة عضو مجلس الزمالك السابق، والطعنين الخاصين بمرتضى منصور النادي السابق.

وتضمن تقرير هيئة المفوضين، رفض كافة الطعون المقدمة من مرتضى منصور، التي اختصمت وزير الشباب والرياضة، والمطالبة بإلغاء قرار تجميد وحل مجلس الزمالك السابق وعودته لممارسة مهام عمله.

وتلقت جماهير الكرة في مصر الحكم القضائي برفض طعون مرتضى منصور بحالة من الفرحة عبر صفحات موقع التواصل الاجتماعي «الفيس بوك»، وأكدوا أن هذا الكم أو القرار القضائي هو المتوقع من قضاء مصر الشامخ الذي يعمل على إثبات الحقائق وإعادة الحقوق إلى أصحابها.

وقال مصطفى كامل، «يحيا العدل، المحكمة كتبت شهادة انتهاء أسطورة مرتضى منصور رياضيا بسبب السياسات التي اتخذها خلال السنوات الماضية أثناء ترأس مجلس إدارة النادي الأبيض، وتسبب في العديد من المشاكل المالية والإدارية بالنادي».

وأكد محمد عبد الله، أن مرتضى منصور يحصد الآن ثمار تصريحاته التي تضمنت السب والقذف في كبار النجوم الرياضة في مصر من خلال قناة الزمالك أو صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، وأن القضاء المصري قادر على إعادة الحقوق لأصحابها.

وقال سعيد فتح الله، أن الساحة الرياضية في مصر تشهدها حاليا حالة من الهدوء التام وعادة الروح الرياضية الجماهير وخاصة بين قطبي الرياضة الأهلي والزمالك، نتيجة ابتعاد مرتضى منصور عن الساحة الرياضة بسبب المخالفات التي رصدتها اللجنة الخاصة بالتحقيقات.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

فيس بوك

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2021 SuezBalady