Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

قال الدكتور مجدي حلمي مستشار وزارة التضامن الاجتماعى ومسؤول برنامج وعى، إن هناك معتقدات تاريخية موروثة تسببت فى الزيادة السكانية وكثرة الإنجاب مثل «العيل بييجى برزقه، اعتقاد بعض الأسر بأن الأطفال ثروة اقتصادية، وبعض الأمهات تعتقد أن الخلفة الكثيرة تحافظ على شبابها، وربط الزوج».

وأضاف أنه تم تضمين رسائل برنامج «2 كفاية» للحد من الزيادة السكانية ضمن برنامج وعى، مشيرًا إلى أن الرسائل تضمنت الرد على أسئلة الأمهات التالية:

متى يبدأ استخدام وسيلة تنظيم الأسرة؟

يبدأ خلال أربعين يومًا بعد الولادة، وتنظيم الأسرة مسؤولية مشتركة بين الزوج والزوجة، كما يجب على الزوجين استشارة الطبيب أو المركز الصحي في اختيار الوسيلة المناسبة، وهناك أنواع متعددة من وسائل تنظيم الأسرة مثل «اللولب، الحبوب، الحقن، كبسولات تحت الجلد، الواقي الذكرى، الوسائل الموضعية»، مشيرًا إلى أن الفترة المناسبة للمباعدة بين الحمل والآخر هي ثلاث سنوات على الأقل.

هل الرضاعة الطبيعية وسيلة ناجحة لمنع الحمل؟

أكد أن الرضاعة الطبيعية ليست وسيلة مضمونة لمنع الحمل، فهناك حالات حمل كثيرة تحدث أثناء الرضاعة الطبيعية، رغم استمرار انقطاع الدورة الشهرية، مناشدًا السيدات الرجوع للطبيب في وسيلة تنظيم الأسرة المناسبة أثناء فترة الرضاعة.

ما فوائد المباعدة بين الولادات على صحة الطفل؟

أوضح أنها تقلل من حدوث وفيات الأطفال، كما أنها تقلل من نسبة الولادات المبكرة، وتقلل من نسبة المواليد ناقصي الوزن، وتزيد عدد السنوات المتاحة لرعاية الطفل والاهتمام به، بالإضافة إلى أنها  تسهم في تعزيز صحة الطفل البدنية ونموه العقلى والعاطفى.

ما فوائد المباعدة بين الولادات على صحة الأم؟

- تقلل من حدوث وفيات الأمهات، كما أنها تقلل من حالات النزيف أثناء الحمل «خاصة خلال الشهور الثلاثة الأخيرة».

- تقلل من حالات التعرض للأنيميا والإرهاق الشديد، وتعطى الأم فرصة للراحة، ومزاولة حياتها بشكل طبيعي، وتعطى الأم فرصة لتوفير الرضاعة الطبيعية للطفل لمدة أطول.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

فيس بوك

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2021 SuezBalady