Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
السويس بلدي

السويس بلدي

بناء علي تكليف اللواء عبد المجيد صقر محافظ السويس باستمرارعمل اللجنة الدائمة لادارة أزمة كورونا بالسويس للمرور علي مستشفيات السويس قام الدكتورعبد الله رمضان نائب المحافظ واللواء حسن التركي نائب مدير أمن السويس ومديرية الصحة وممثلا عن الامن الوطني بجولة تفقدية داخل مستشفي الحميات بالسويس للتاكيد علي سير العمل باقسام العزل وتوفيرالعلاج والالتزام بكافة القرارات لحماية المريض والأطباء وهيئة التمريض ومتابعة توافر كافة مستلزمات وادوات وملابس الوقاية الخاصة وتوزيعها علي الاطباء و هيئات التمرض بالمستشفي . كما تفقدت اللجنة أحد المباني غير المستغلة التي يتم تجهيزها لتصبح غرف عزل بمستشفي الحميات ، مؤكدا علي توفير كافة الاجهزة والمستلزمات والالتزام بالاجراءات الوقائية لمجابهة الفيروس . وفي الجولة تم التأكيد علي استمرارعمل اقسام الطوارئ والاستقبال للحالات المرضية العادية والكشف وصرف العلاج اللازم للمواطنين . كذلك اكد علي استقبال الحالات المشتبه بها لاجراء الكشف والتشخيص ، والعزل في حالة الاصابة بالفيروس رافق نائب المحافظ في الجولة كلا من الدكتور فيصل جودة مدير عام مديرية الصحة والدكتورمينا فوزي مدير مستشفي الحميات والاطباء المكلفين بمتابعة مستشفي العزل    

متابعة : احمد سالم

لقت اسرة كاملة مكونة من 7 افراد الاب والام واولادهم  مصرعهم في حادث تصادم سيارة ملاكي بصخرة كبيرة في الكيلو 56 بطريق القاهرة - السويس مساء اليوم

تبلغ اللواء رجب عبد العال مدير امن السويس من قوات تامين الطريق بوفاة اسرة مكونة من 7 افراد الاب والام والابناء 3 ذكور وبنتين بسبب تصادم السيارة في صخرة كبيرة في الفاصل بين حارة الملاكي والنقل بالكيلو 56 بطريق القاهرة السويس ، وان مالك السيارة يدعى مرتضى احمد حسن ويعمل وناشا باحد الشركات الخاصة بالسخنة.

جدير بالذكر ان طفلة صغيرة من الابناء كانت على قيد الحياة بعد الحادث ولكنها لفظت انفاسها الاخيرة متاثرة باصابتها ولحقت باسرتها .

.1

2

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم السبت، عن خروج 380 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 8538 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 9603 حالة، من ضمنهم الـ 8538 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1497 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 32 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم السبت، هو 32612 حالة من ضمنهم 8538 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و 1198 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف ويمكن تحميله من خلال الرابطين التاليين:
نسخة اندرويد
https://play.google.com/store/apps/details

نسخة ايفون
https://apps.apple.com/…/%D8%B5%D8%AD%D8%A9-%…/id1506794318…

أعلن الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، السبت، مبادرة سياسية تمهد لعودة الحياة الطبيعية إلى ليبيا، محذراً من التمسك بالخيار العسكري لحل الأزمة في ليبيا. وأشار السيسي إلى أن الحل السياسي هو الوحيد لحل أزمة ليبيا، وأن أمن مصر من أمن واستقرار ليبيا.

وأعلن السيسي مبادرة ليبية ـ ليبية لحل الأزمة باسم "إعلان القاهرة"، تشتمل على احترام كافة المبادرات والقرارات الدولية بشأن وحدة ليبيا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي للرئيس المصري جمعه مع قائد الجيش الليبي، خليفة حفتر، ورئيس البرلمان الليبي، عقيلة صالح، بالقصر الرئاسي في القاهرة.

وبحسب الرئيس السيسي فإن "إعلان القاهرة" يشمل دعوة كافة الأطراف الليبية لوقف إطلاق النار اعتبارا من الاثنين، وشدد على أهمية مخرجات قمة برلين بشأن الحل السياسي في ليبيا.
كما تتضمن المبادرة الالتزام بإعلان دستوري ليبي، بحسب السيسي، الذي دعا لإحياء المسار السياسي لحل الأزمة الليبية، مشدداً على أنه على المجتمع الدولي إخراج المرتزقة الأجانب من كافة الأراضي الليبية.

وتتضمن المبادرة كذلك تفكيك الميليشيات وتسليم أسلحتها، كما تهدف لضمان تمثيل عادل لأقاليم ليبيا في مجلس رئاسي ينتخبه الشعب.

وأكد السيسي أن لدى قائد الجيش الليبي خليفة حفتر ورئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح التزام بتحقيق مصلحة الشعب الليبي، مؤكداً على أهمية التوصل لمبادرة سياسية لإنهاء الصراع في ليبيا.
من جهته، قال ئيس البرلمان الليبي، عقيلة صالح، قال إن الجيش الليبي تحرك للعاصمة لمحاربة الإرهابيين، وإن تركيا تدخلت ومنعت الجيش من إكمال مهمة مكافحة الإرهابيين، مشيراً إلى أن الجيش الليبي التزم بالهدنة والوفاق لم تلتزم حتى الآن.

وأضاف صالح: إننا مصممون على طرد الميليشيات من العاصمة الليبية، وسنبدأ بعمل دستور ليبي يمهد لإجراء انتخابات، دون إقصاء أحد.

قائد الجيش الوطني الليبي، خليفة حفتر، من جهته، ثمن دور مصر في دعم الجيش الليبي لمحاربة الإرهاب، مشدداً على أن الجيش الليبيي يعمل على طرد "المستعمرين" الأتراك، مشيراً إلى أن التدخل التركي في الصراع يعزز الاستقطاب الداخلي.
وأضاف حفتر أنه يجب إلزام تركيا بوقف إرسال المرتزقة والسلاح إلى ليبيا، مشيراً إلى أن الخطر التركي لا يقتصر على ليبيا بل على دول الجوار.

وقال إنه يجب التأكيد على وحدة ليبيا والقضاء على الجماعات الإرهابية، ويجب تشكيل حكومة وحدة وطنية في ليبيا، مشيراً إلى أنه يدعم المبادرة المصرية بشأن ليبيا.
وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي استقبل كلاً من عقيلة صالح، رئيس مجلس النواب الليبي، والمشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المسلحة الليبية، وذلك بحضور الفريق أول محمد زكي وزير الدفاع، واللواء عباس كامل، رئيس المخابرات العامة، والدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب، وسامح شكري وزير الخارجية.

وقال السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، إن لقاء الرئيس بالقادة الليبيين من منطلق حرص مصر الثابت على تحقيق الاستقرار الأمني والسياسي في ليبيا ولشعبها الشقيق، وباعتبار أن أمن ليبيا امتداد للأمن القومي المصري، بالإضافة إلى تأثير تداعيات الوضع الليبي الراهن على المحيط الإقليمي والدولي.



استجابة لرغبة أولياء الأمور في إتاحة وقت كافي للتقديم، أعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، عن مد فترة التقديم للالتحاق بالمدارس المصرية اليابانية للعام الدراسي 2020/2021، حتى يوم 12 يونيو 2020.

وأوضحت وحدة المدارس المصرية اليابانية، إن قرار مد التقديم جاء لإتاحة الوقت لأولياء الأمور لاستخراج كافة المستندات الرسمية والمنصوص عليها في شروط التقديم والمعلنة على الموقع الإلكتروني الخاص بالمدارس، علمًا بأن التقديم إلكترونيًا لمرحلة رياض الأطفال KG1.

يذكر أنه تم افتتاح 41 مدرسة في عدد من المحافظات، والتي تدرس المنهج المصري الجديد 2.0 بالإضافة إلى أنشطة التوكاتسو اليابانية التي تعمل على تنمية شخصية الطفل وتغرس فيه الانتماء والعمل الجماعي.

أظهرت نتائج المسحات اليوم الجمعة إصابة ٣٤ حالة جديدة من بين المشتبه في إصابتهم بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في محافظة السويس وحالتي وفاة ، ليرتفع بذلك إجمالي عدد المصابين بالفيروس ٤٣٣ مصاب، منذ بداية تفشي المرض في مارس الماضي وترتفع حالات الوفيات الى ٢٣ حالة وفاة.
وضحت مديرية الصحة، في بيان اليوم الجمعة ، أن عدد المصابين الذين يخضعون للعلاج ٢٨٧ حالة وقد تم شفاء ٨٩ حالة ، وقد صرفت صحة السويس المصابين أصحاب الحالات المرضية المستقرة لتلقى العلاج في المنزل.

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، عن خروج 402 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 8158 حالة حتى اليوم. وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 9216 حالة، من ضمنهم الـ 8158 متعافيًا. وأضاف أنه تم تسجيل 1348 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 40 حالة جديدة. وقال "مجاهد" إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية. وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية. وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الجمعة، هو 31115 حالة من ضمنهم 8158 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و 1166 حالة وفاة. وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف ويمكن تحميله من خلال الرابطين التاليين: نسخة اندرويد https://play.google.com/store/apps/details?id=eg.com.eserve.sehatmisr نسخة ايفون https://apps.apple.com/eg/app/%D8%B5%D8%AD%D8%A9-%D9%85%D8%B5%D8%B1/id1506794318?ls=1

أظهرت نتائج المسحات إصابة 61 حالة جديدة من بين المشتبه في إصابتهم بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في محافظة السويس وحالتي وفاة ، ليرتفع بذلك إجمالي عدد المصابين بالفيروس 399 مصابين، منذ بداية تفشي المرض في مارس الماضي وترتفع حالات الوفيات الى 21 حالة وفاة.
وضحت مديرية الصحة، في بيان اليوم الخميس، أن عدد المصابين الذين يخضعون للعلاج 230 حالة وقد تم شفاء 87 حالة ، وقد صرفت صحة السويس المصابين أصحاب الحالات المرضية المستقرة لتلقى العلاج في المنزل.

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الخميس، عن خروج 406 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 7756 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 8793 حالة ، من ضمنهم الـ 7756 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1152 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 38 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الخميس، هو 29767 حالة من ضمنهم 7756 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و 1126 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف ويمكن تحميله من خلال الرابطين التاليين:
نسخة اندرويد
https://play.google.com/store/apps/details

نسخة ايفون
https://apps.apple.com/…/%D8%B5%D8%AD%D8%A9-%…/id1506794318…

تؤكد وزارة الأوقاف أنها لم تدل بأي معلومات ولن تدلي بأي معلومات حول تحديد موعد عودة العمل بالمساجد سواء الجمع أو الجماعات ، وأن الأمر سيتم اتخاذ القرار فيه كما أعلن بيان مجلس الوزراء الموقر في اجتماع لجنة إدارة أزمة كورونا بمجلس الوزراء والتي ستجتمع بإذن الله تعالى الأسبوع المقبل ، وأن الوزارة ملتزمة تمام الالتزام بما يصدر عن هذه اللجنة برئاسة معالي رئيس مجلس الوزراء .

وتؤكد الوزارة أنه لم يتم الإدلاء بأي معلومات عن طبيعة ما قدمته الوزارة لمجلس الوزراء الموقر أو ما تم مناقشته بشأن خطتها طالما أن الأمر ما زال قيد الدراسة باللجنة ، كما تؤكد أنه لا يمثلها إلا البيانات الرسمية التي تنشر على موقعها الرسمي أو موقع مجلس الوزراء الموقر .

وتؤكد وزارة الأوقاف على أهمية تحري الدقة ، وعدم الانسياق خلف أي تكهنات في هذا الشأن ، حيث سيعلن قرار اللجنة في حينه ويتم نشره على الموقع الرسمي للوزارة ، ولا عبرة بغير ذلك .

وبناء على ذلك أيضا تؤكد الوزارة الاقتصار على نقل صلاة الجمعة القادمة ٥ / ٦ / ٢٠٢٠ م من الجامع الأزهر الشريف بعدد محدود من العاملين بالمسجد والعاملين بالأزهر الشريف ، ونقل صلاة الجمعة ١٢ / ٦ / ٢٠٢٠ م من مسجد الإمام الحسين رضي الله عنه بعدد محدود نحو (٢٠ ) من العاملين بالمسجد والعاملين بالأوقاف.

Ad Sidebar

فيس بوك

Ad Sidebar
Ad Sidebar
.Copyright © 2020 SuezBalady