Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
محسن الحديري

محسن الحديري

بعد 40 يوم من حرب 67

14 يوليو 67 و لذلك يجب علينا ان نتذكر 

سيادة الفريق طيار مدكور ابو العز

قائد القوات الجوية و باعث الأمل فيها

 الفريق طيار مدكور أبوالعز، عندما تولى قيادة الكلية الجوية 

 أثبت جدارة فى تخريج دفعات من مقاتلى مصر فى هذا السلاح، شهد لها الجميع بالكفاءة العالية والتميز والاقتدار.

و عندما حدثت حرب 67 كان الفريق مدكور أبوالعز محافظا لأسوان، وعقب عدول الرئيس جمال عبدالناصر عن قرار التنحى الذى أعلنه فور حدوث النكسة، كان أول قرار اتخذه 

تعين الفريق مدكور ابو العز  قائدًا للقوات الجوية

 فى 10 يونيو عام 1967، كانت أول قراراتة إنشاء دشم للطائرات  لتفادى محاولات العدو الإسرائيلى ضربها مرة أخرى على الأرض.

 ﻗﺎﻡ ﺍﻟﻔﺮﻳﻖ مدكور ابو العز  ﺑﻬﻤﺔ ﻋﺎﻟﻴﺔ ﺑﺘﺠﻤﻴﻊ 250 ﻃﺎﺋﺮﺓ ﻫﻰ ﻣﺎ ﺗﺒﻘﻰ ﻣﻦ طائرات القوات الجوية المصرية، وبعد مرور 40 يومًا من الضربة الجوية التى استهدفت طائرات مصر الحربية نجح  فى الرد على الاستفزازات الإسرائيلية للجنود والمقاتلين المصريين بتوجيه ضربة جوية استهدفت طائرات العدو، حيث اتبع أسلوب الطيران المنخفض واستهدف فيها  ﻣﻄﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﻌﺪﻭ ومراكز قياداته وتشكيلاته فى سيناء، دون أن تفقد قواتنا الجوية طائرة واحدة فى هذه الطلعة الناجحة. يوم 14 يوليو 67

وقد اعترف الإسرائيليون وقتها بتكبدهم خسائر كبيرة فى الأفراد والطائرات الحربية، فضلًا عن انتشار حالة الذعر بين الجنود الإسرائيليين المرابطين فى مطارات سيناء، التى استولوا عليها خلال فترة الاحتلال.

ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﺃﺑﻠﻎ ﺍﻟﻤﺴئوﻟوﻦ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻋﺒﺪﺍﻟﻨﺎﺻﺮ ﺑﺄﻥ ﻭﺯﻳﺮ ﺩﻓﺎﻉ ﺍﻟﻌﺪﻭ "ﻣﻮﺷﻰ ديان" يتوسل لوقف إطلاق النار، قال لهم الرئيس: "اسألوا مدكور أبوالعز"، وحين أبلغ أبوالعز بكلمات الرئيس عبدالناصر مال برأسه فى اعتزاز المنتصر وقال

"الآن يمكن وقف إطلاق النار"

بعد خروجة من الخدمة  آثر الفريق أبوالعز الابتعاد وعاد إلي قريته ميت أبوغالب وعندما جاء موعد انتخابات مجلس الشعب فوجئ الفريق مدكور أبوالعز بالناس أثناء قيامه بجولة استطلاعية تطالبه بدخول الانتخابات وبالفعل قام بترشيح نفسه في دائرة كفر سعد ونجح باكتساح ليدخل برلمان عام 77 وكان عضواً بارزاً وعندما قام الرئيس  السادات بحل المجلس رفض العودة إليه مرة أخري قائلاً: لقد تعرضت للحل مرة ولن أترك لأحد أن يقرر أن يحلني مرة أخري في إشارة منه إلي قرار حل المجلس.

وأمضي ما تبقي من عمره هادئاً ساكناً حتي وافته المنية في ليلة القدر.

تدوين المؤرخ : سامح طلعت

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الأربعاء، عن خروج  501 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 145418 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية، والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 645 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 46 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأربعاء، هو 188361 من ضمنهم 145418 حالة تم شفاؤها، و 11128 حالة وفاة.

قال مصدر طبي مسئول بمديرية الصحة بالسويس إن حادث انقلاب أتوبيس بطريق "السويس_ السخنة" أسفر عن إصابة١٩  راكبًا كانوا في طريقهم إلى البحر الأحمر.

ووجه الدكتور محمد طنطاوي مدير مرفق إسعاف السويس بالدفع بعدد 20 سيارة إسعاف لموقع الحادث، لنقل المصابين للمستشفى العام لتلقي العلاج.

 أسماء المصابين وهم:  طارق محمد فاروق 35 عام، مصاب بجروح في الوجه، زينب ممدوح أحمد علي 24 عام مقيمة بالغردقة مصابة بكسر في الذراع الأيسر، محمد حسني حسب الله 28 عام مقيمة الغردقة، مصاب بكسر في الذراع الأيسر، وسيدة فتحي عبدالسلام 55 عام مقيمة الشرقية مصابة بكسر في الزراعين، وليد مرسي عبدالمعين 42 عام كسر مضاعف بالذراع الأيسر.

ووضمت القائمة علاء نبيل محمد 30 عام، مقيم بالشرقية مصاب بكسر في العمود الفقري، محمد فتحي محمد 30 عام مصاب بكسر في الذراع الايسر، ومصطفى متولي أمين 35 عام مقيم بالإسماعيلية مصاب بخلع في الكتف الايسر، هاني أحمد عبد الفضيل 47 عام مقيم بالدقهلية مصاب بخلع في الكتف الأيمن، ورضا السيد مبارك 38 عاما مقيم بالشرقية كسر بالذراع الأيسر والساق اليمني.

وشملت خليل عبد الرؤوف خلاف 32 عام مقيم بالدقهلية، مصاب بكسر في الذراع الأيسر، وشقيقة محمد مصاب بكسر في الكتف الأيمن، لما محمد ذكي 30 عام مقيمة بالشرقية، مصابة بكسور متفرقة بالجسم، ومحمد حسن السيد 34 عام مصاب بكسور في ضلوع الصدر، محمد فوزي منصور 28 عام، مصاب بكسر في الذراع الأيسر، واحمد خيري حسن 27 عام مقيم الشرقية مصاب بكدمات وجروح.

وأصيبت الطفلة ديما مصطفى علام 4 أعوام بكسر في الساق اليمني، كانت رفقة والدتها، كما أصيب ضابطين شرطة وفرد شرطة هم اسلام ابراهيم الشناوي، ومحمد ثروت صالح ومصطفى بكري عبد العزيز، وأصيبوا  بكدمات وسحجات.

المصدر : اخبار اليوم

بعد استشهاد الفريق عبد المنعم رياض و خلال تواجده فى أحد المواقع على جبهة القتال رصد البطل ثابت إقلاديوس موقع الدبابات الإسرائيلية الذى قام بالضرب على البطل الشهيد لأن موقعة كان خلف المكان الذي استشهد فيه البطل 

فطلب من قائدة ضرب هذا الموقع فكان رد القائد في البداية

انة لا توجد أوامر للضرب فكان ردة  بعد استشهاد

 رئيس الأركان هل يوجد أوامر ؟ .

توجه  المقدم ثابت إقلاديوس إلى قائد الكتيبة

 الرائد مصطفي رؤوف وطلب منه إخراج المدافع من الدشم مع كتيبة كاملة قوتها 12 مدفعاً 122 ملي مع صندوقين ذخيرة أربعة طلقات أمام كل مدفع حتى لا تنفجر الذخيرة وتحدث ثأثيراً عكسياً إذا ما تم ضرب مدفعية العدو كما طلب استخراج البيانات التي يتم توجيه القصف على أساسها ودرس النواحي الفنية وضبط الاتجاهات من خلال أجهزة الرؤية ثم صعد إلى مركز الملاحظة ورصد الاتجاه لضرب الهدف من خلال الاتجاهات المغناطيسية والخرائط وتم إبلاغ القيادة بالاستعداد وصدرت الأوامر بالرد بالقصف المحدود وبعدها تختفي المدافع فوراً .

ثم قام  بمراجعة الاتجاهات مرة أخرى وفي ثانية كانت 48 طلقة مدفعية فوق الهدف فأصيبت جميع المدرعات والدبابات الإسرائيلية وشلت حركتها ما عدا دبابة واحدة 

أرسلت القيادة خطاب شكر إلى البطل ثابت إقلاديوس ومنح قائد اللواء وسام نوط الواجب العسكري.

تم تكريم البطل اللواء ثابت إقلاديوس حيث كرمته الدولة بالأنواط والأوسمة والميداليات ونذكر منها :

نوط الواجب العسكري ونوط الجمهورية العسكري عن حرب 1973م وميدالية جرحى الحرب عام 1974 وميدالية الخدمة الطويلة والقدوة الحسنة من الطبقة الأولى عام 1976 ونوط الخدمة الممتازة ونوط التدريب عام 1985 ووسام الجمهورية من الطبقة الثانية بعد خدمته في رتبة اللواء لمدة عامين متتاليين .

في التاسع من شهر أغسطس عام 2004م 

رحل البطل اللواء ثابت إقلاديوس  بعد أن ترك كفاحه الوطنى المشرف فى سجلات التاريخ المصرى

تدوين المؤرخ : سامح طلعت

نشرت وزارة َََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََََ الداخلية مقطع فيديو على موقع اليوتيوب يَوضح جهودها فى ضبط 200 طن بترول خام محملة على 4 سيارات نقل عقب سرقتها من خط بترول فى السويس. 

وتمكنت قوة أمنية تابعة لوحدة مباحث قسم شرطة عتاقة بمديرية أمن السويس، والمعينة لملاحظة الحالة الأمنية بالمنطقة الجبلية بوادى حجول تحت إشراف قطاع الأمن العام، من ضبط "2 سيارة نقل فنطاس مُحملتين بـ 100 طن خام بترول" قيادة "سائقين، مقيمان بمحافظة الدقهلية"  حال خروجهما من أحد المدقات الجبلية المتاخمة لخط البترول (شقير / مسطرد) التابع لشركة أنابيب البترول، واعترفا بأنهما يقومان بتوصيل المواد البترولية لعدد 3 مخازن بطريق صهرجت دائرة مركز ميت غمر بالدقهلية.  

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الثلاثاء، عن خروج  432 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 144917 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية، والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 622 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 44 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الثلاثاء، هو 187716 من ضمنهم 144917 حالة تم شفاؤها، و 11082 حالة وفاة.

قام اللواء عبد المجيد صقر محافظ السويس واللواء خالد قناوي قائد الجيش الثالث الميداني واللواء محمد الألفي مدير أمن السويس بوضع اكاليل الزهورعلى النصب التذكاري للجندي المجهول بالجيش الثالث الميداني بمناسبة الاحتفال بيوم الشهيد .

وقرأ محافظ السويس والقيادات العسكرية والامنية الفاتحة علي روح الشهيد البطل.

الجدير بالذكر ان يوم الشهيد في مصر هو يوم 9 مارس من كل عام. أعلنته مصر منذ عام 1969 تخليداً لذكرى رحيل رئيس أركان حرب الجيش المصري الفريق أول  عبد المنعم رياض وهو من مواليد (22 أكتوبر1919واستشهد في 9 مارس 1969) فريق أول وقائد عسكري مصري ، شغل منصب رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية ، كما شغل من قبل منصب رئيس هيئة العمليات بالقوات المسلحة المصرية وعين عام 1964 رئيسًا لأركان القيادة العربية الموحدة

FB IMG 1615290007699

أكد الخبير الإلكتروني، زاك دوفمان، أن تطبيق SuperVPN هو برنامج تجسس ويسرق البيانات الشخصية، مشددا على ضرورة إزالته على الفور.

ووفقًا لمجلة «فوربس» نقلا عن الخبير، تم تحميل هذا التطبيق أكثر من 100 مليون مرة، حيث يتم بيع البيانات الشخصية والأسماء وعناوين البريد الإلكتروني وتفاصيل الدفع وحتى بيانات الجهازعلى منتديات القرصنة والتي تم الحصول عليها من خلال ثلاث برامج تجسس SuperVPN وGeckoVPN وChatVP.

وقال الخبير الإلكتروني: «تضمّن التسريب معلومات مفصلة عن 21 مليون مستخدم، بما في ذلك الأسماء وعناوين البريد الإلكتروني وتفاصيل الدفع وحتى بيانات الجهاز».

وحث دوفمان على تحميل البرامج التي أثبتت موثوقيتها، وعدم استخدام خدمات VPN المجانية

 اصبح رمزا للعسكرية المصرية الوطنية اطلق اسمه على احد اهم الميادين في العاصمة المصرية 

لكن الكثيرين لا يعرفون من هو عبد المنعم رياض، والذين يعرفون بعض الشيء عنه لا يعرفون تماما القيمة الحقيقية لهذا القائد الاستثنائي الكبير. الذي ترك بصماته على المؤسسة العسكرية الوطنية في مصر، وعلى المناضلين العرب من المحيط الى الخليج.

فهو رجل يبدو كأنه قادم من الاساطير، فقد عرفته مصر والعالم العربي كأحد اقدر القادة العظام حين اوكلت له مهمة رئاسة اركان القوات المسلحة المصرية بعد الهزيمة التي اصابت الجيش المصري في 1967، حين استدعاه الرئيس جمال عبد الناصر ليشرف على اعادة بناء القوات المسلحة من جديد. واصبح الفريق عبد المنعم رياض رئيسا لاركان الجيش المصري. وفي نفس الوقت استدعى عبد الناصر الفريق اول محمد فوزي وهو من القادة العظام الذين عرفتهم العسكرية العربية في العصر الحديث، ليكون القائد العام للقوات المسلحة ووزيرا للحربية. واخذ الاثنان على عاتقهما مهمة اعادة بناء الجيش بأقصى سرعة ممكنة، من اجل استرجاع وتحرير الارض التي احتلتها اسرائيل، حيث كانت سيناء بالكامل تحت الاحتلال حتى الضفة الشرقية لقناة السويس.

وفي فترة زمنية قصيرة استطاع الفريق عبد المنعم رياض انتشال الجيش المصري من بحار النكسة ورسم له الطريق الى بر النصر. فقد اقام الاتحاد السوفييتي جسرا جويا بين موسكو والقاهرة لتزويد مصر بالسلاح اللازم لها تعويضا عن السلاح الذي فقدته في نكسة حزيران. وكان الفريق عبد المنعم رياض هو المشرف المباشر على صفقات السلاح السوفييتي. وهو الذي اخذ على عاتقه إعداد جيش وطني مهني، قادر على النهوض من جديد ليأخذ زمام المبادرة في الدفاع النشط، توطئة للانتقال الى حالة الهجوم والتحرير. فقد كان هذا القائد يدرك المعنى الحقيقي لكلمات القائد الاعلى للقوات المسلحة الرئيس جمال عبد الناصر: "ما أخذ بالقوة لا يسترد الا بالقوة". وعلى هذا الاساس تصرف الفريق عبد المنعم رياض. فبعد شهر ونصف من توليه منصبه خاضت قواته معركة "رأس العش" الشهيرة. وبعد اربعة اشهر من النكسة تم اغراق المدمرة الاسرائيلية "ايلات".

وبعد عام ونصف اصبح في مقدور القوات المسلحة المصرية ان تخوض حرب الاستنزاف على طول جبهة قناة السويس، وهذا الرجل هو بطل تلك الحرب، وقد ارتاح له السوفييت كثيرا فاطلقوا عليه لقب "الجنرال الذهبي"، فقد كان بين جنوده دائما في المواقع والثكنات، وفي التدريب والاعداد، وفي قلب المعركة المحتدمة، بين القذائف والشظايا، ضاربا ومسطّرا اروع الامثلة في القيادة والفداء، ومفندا المزاعم الاسرائيلية التي كانت بمثابة الحرب النفسية. وهي ان الضابط العربي يقول لجنوده: تقدموا بينما يظل في المؤخرة، بينما الضابط الاسرائيلي يقول لجنوده: إلحقوني حيث يكون في المقدمة، فالفريق رياض دحض هذه المقولة، واثبت للعدو قبل الصديق انه الرجل الاول في الجيش، لا يكون الا في مقدمة رجاله، وعلى خط الجبهة المواجه لعدوه.

ويوم استشهاده، في التاسع من  مارس 1969، كان شاهدا على ما اقول فقد سقط في الموقع (نمرة 2) على حافة قناة السويس، حين كان في زيارة تفقدية لقواته المشتبكة مع الجيش الاسرائيلي المحصن في خط بارليف شرق القناة. فقبل ايام من استشهاده كان يفكر في نقل مقر القيادة الى الجبهة. ويوم 8 مارس  1969، بدأت الخطة الكبرى لهدم "عشش الدجاج"، او "خط بارليف"، والتي شارك فيها الفريق رياض بدور كبير. ولم تكن هذه هي الزيارة الاولى للموقع "نمرة 2"، فقد زاره قبل ذلك (11) مرة، وكان دخان معارك اليوم السابق 7 مارس لا يزال في الافق، حيث نجحت القوات المصرية من خلال تشكيل واحد، شمالي الاسماعيلية، في تدمير خمسة مرابض لصواريخ ارض ارض وبطاريتي مدفعية، ودبابتين، وعربتين نصف جنزير، وبولدوزر، ورافعة كانت تعمل في تجهيز دشمة من دشم خط بارليف. وفي الساعة الثانية عشرة الا ربع ظهرا، هبطت طائرة رئيس الاركان في ارض المعركة، ونزل الفريق وسلم على الضباط الذين كانوا في انتظاره. واعطى تعليماته بتجهيز الطائرة ليذهب بها الى السويس في الثالثة والنصف، ثم يعود بعدها الى القاهرة. وفي الساعة الثانية دخل الفريق غرفة عمليات رئيس التشكيل وقادة الاسلحة، وأمامهم خارطة عسكرية كبيرة. دخل الغرفة وصافح كل من فيها، واستعرض معهم خطة تدمير دشم خط بارليف على الضفة الاخرى، ابتسم وهو يصدّق على الخطة قائلا: ممتاز..! عرض عليه قائد التشكيل تناول الطعام لكنه اعتذر حتى عن شرب الشاي، بعد ان نظر في ساعة يده ويقول: "انا كل ما بقي لي على الجبهة ثلاث ساعات، ما فيش غيرهم". شيء غريب، اذ كيف عرف انه لم يتبق له في الدنيا سوى ثلاث ساعات...؟!

كانت الساعة وقتها الثانية عشرة والنصف تماما، عندما تنقل بين ثلاثة مواقع متقدمة قبل ان يتجه جنوبا الى موقع  المعدية نمرة 6 علي شاطئ قناة السويس بمدينة اﻹسماعيلية دخل القائد الى الموقع بسيارة الجيب ذات البابين في الثالثة وخمس دقائق وخلفه سيارة جيب اخرى للحراسة. ترجل من سيارته كالفارس. مر على طاقم المدفعية. سلم على الجنود. استعار خوذة حكمدار الطاقم ونظارة الميدان، وببضع قفزات كان على الشاطئ يراقب دشم عدوه. انتقل الى موقع آخر، وفجأة انهالت قذائف الاسرائيليين على الموقع. في الساعة الثالثة والثلث، اصدر الفريق اوامره الى قائد الموقع بان يدير المعركة، لجأ قائد المدفعية الى حفرة، بينما وقف نسر مصر شامخا كالطود، رابط الجأش، رغم دوي القنابل من حوله، بينه وبين اقرب ملجأ ثلاث خطوات. لم يختبئ، كان يراقب تعامل المدفعية مع عدوه ويلاحظها. وقف الفارس والجميع يحاولون الاحتماء من القذائف التي امطرهم بها الاحتلال الاسرائيلي. ضابط مرافق للفريق شعر بالخوف عليه. جذبه الى حفرة قريبة وتمددا معا داخل الحفرة. لحظة وسقطت قذيفة مدفع دبابة "باتون"، الامريكية الصنع عيار 105 ملم. ارتطمت باحدى الاشجار الباسقة، وانفجرت على ارتفاع خمسة امتار، واحدثت دويا هائلا، وانتقلت شظاياها القاتلة الى اسفل، الى الحفرة. واصيب الفريق والضابط المرافق الذي قال لقائده: "انا اصبت يا فندم". ورد عليه الفارس قائلا "وأنا كمان". وتوالت الانفجارات، تقترب وتبتعد. وتبعثر دمارها على المنطقة. كان عدد القنابل التي تساقطت 500- 600 قذيفة من مختلف العيارات. مضت خمس دقائق وفارس مصر ممدد بجوار الضابط الذي  عاد يسأله: "ازاي الحال دلوقتي يا افندم؟!". الا انه لم يتلق اي رد، فالقائد البطل صمت الى الابد.

بعد هدوء الوضع اخذ الجنود يبحثون عن قائدهم دون جدوى. وفي احدى الحفر كان ممددا رأسه في الاتجاه الغربي، وقدماه الى الشرق وثمة شظايا في اعلى الفخذ الايمن، وفي منتصف الجانب الخارجي للفخذ الايسر، وعند رسغ اليد اليسرى وعلى الصدر آثار دماء. في السادسة وخمسين دقيقة تم نقل الخبر للرئيس جمال عبد الناصر، الذي كان يرأس اجتماعا لمجلس الوزراء، ففض الاجتماع وذهب لمتابعة الموقف، حيث وصل الجثمان الى المستشفى العسكري بالمعادي. وعند الساعة الثامنة مساء، قطع راديو القاهرة و"صوت العرب" برامجهما العادية، وراحا يذيعان الاغاني الوطنية والمارشات العسكرية. وبعد ذلك بقليل جاء بيان المتحدث باسم القوات المسلحة ليزف للشعب المصري والامة العربية نبأ استشهاد رئيس هيئة اركان القوات المسلحة المصرية الفريق عبد المنعم رياض. وفي اليوم التالي خرجت في القاهرة  جنازة عسكرية وشعبية للفريق الشهيد، شارك فيها مليون شخص يتقدمهم الرئيس جمال عبد الناصر .

ولأن الحديث عن هذا القائد يطول ويطول إلا اني اكتفي هذه المرة بهذا القدر، فالرجل كان من اعظم القادة العسكريين في العصر الحديث

تدوين المؤرخ : سامح طلعت

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الإثنين، عن خروج  466 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 144485 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية، والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 591 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 43 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الإثنين، هو 187094 من ضمنهم 144485 حالة تم شفاؤها، و 11038 حالة وفاة.

فيس بوك

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2021 SuezBalady