Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

لن تصدق هذا النوع من التوابل يساعدك علي التخلص من الام الركبه في لمح البصر

الكركم (بالإنجليزية: Turmeric) هو نباتٌ يُستخدم كنوعٍ من التوابل، وهو يُزرع في الهند ومناطق أخرى من آسيا، ووسط أمريكا، وقد شاع استخدامه منذ القدم لعلاج بعض الحالات المرضيّة،

كما يُستخدم في الوقت الحالي كمكمّلٍ غذائيٍّ في بعض الحالات، وتعود معظم فوائد الكركم لاحتوائه على مركبٍ يُسمّى الكركمين (بالإنجليزية: Curcumin)، وهو مُركّبٌ قويٌّ يمتلك خصائص مضادّةً للالتهابات، ولذلك فإنّه يُعدّ فعّالاً كبعض الأدوية المضادّة للالتهابات، كما يمتلك هذا المركب خصائص مضادّةً للأكسدة أيضاً، والتي قد تُحسّن صحّة القلب، ويمكن أن تقلّل خطر الإصابة بالسرطان،

وفي هذا المقال عزيزي القارئ نستعرض ، فوائد الكركم في علاج آلام الركبة والمفاصل، والاسباب التي تمنعك من استعمال الكركم وفي نهايه المقال نصيحة عامة قبل شرب الكركم علي الريق :

- فوائد الكركم في علاج آلام الركبة :

وجدت دراسة علمية، نشرت في مجلة طبية، أن التوابل الصفراء قد تكون مسكنا فعالا لالتهاب المفاصل، وخلصت تجربة سريرية عشوائية إلى أن مستخلص الكركم كان أكثر فعالية من العلاج الوهمي في تقليل آلام الركبة، وفق ما جاء في "روسيا اليوم" نقلا عن " ديلي ميل".

وفي أحدث تجربة، قام الخبراء في جامعة "تسمانيا" بأستراليا بتعيين 70 مريضا يعانون من التهاب مفاصل الركبة المصحوب بأعراض، وتورم داخل مفصل الركبة، لتلقي إما كبسولتين يوميا من الكركم أو دواء وهمي لمدة 12 أسبوعا.

ووجدت النتائج، التي نُشرت في مجلة Annals of Internal Medicine، أن المرضى الذين تناولوا مكملات الكركم أبلغوا عن ألم أقل من أولئك الذين تناولوا الدواء الوهميوبدون أي آثار جانبية.

- كما لجأ أولئك الذين يتناولون الكركم إلى تناول أدوية أخرى للألم، أقل من أولئك الذين يتناولون العلاج الوهمي.ولم تكشف عمليات المسح عن أي اختلافات في السمات الهيكلية لمفصل الركبة

- ما يشير إلى أن التأثير كان على استقبال الألم، وليس المرض الجسدي.وقال الباحثون إنه نظرا لعدم وجود علاجات فعالة لهشاشة العظام

- وبالكاد تعمل مسكنات الألم

فإن الأمر يستحق أخذ النتائج على محمل الجد.ودعوا إلى إجراء تجارب أكبر بكثير لإجراء تقييم نهائي للأهمية السريرية لنتائجهم.

- اسباب تمنعك من استعمال الكركم :

الرغم من الفوائد الصحية للكركم المتعددة إلا أنه يوجد بعض الحالات التي يمنع خلالها استخدام الكركم، والتي تتضمن كل من:

1- الاستهلاك المفرط:

إن الاستهلاك المطول للجرعات العالية من مستخلص الكركم قد يسبب تلبك في المعدة أو في الكبد، وكذلك الجفاف والإمساك.

2- مشكلات المرارة:

استخدام الكركم قد يكون ممنوع من قبل الأشخاص الذين يعانون من حصى في المرارة، أو أي مشكلات فيها.

3- النساء الحوامل:

تنصح النساء الحوامل باستشارة الطبيب قبل استخدامه فقد يكون له تأثير محفز لانقباضات الرحم.

4- مميعات الدم:

المصابين الذين يتناولون مميعات الدم بما في ذلك الأسبرين عليهم استشارة الطبيب قبل تناول الكركم؛ لأنه يعمل كمضاد لتجلط الدم.

5- الأشخاض الخاضعين للعمليات الجراحية:

يُنصح هؤلاء الأشخاص بالتوقف عن استهلاكه قبل أسبوعين من العمليات الجراحية.

6- امتصاص الحديد:

يجب تناول الكركم بحذر من قبل الأشخاص الذين يعانون من نقص الحديد؛ لأنه يحد من امتصاص الحديد في الأمعاء.

7- الخصوبة:

يقلل الكركم من مستويات التستوستيرون وبالتالي يقلل حركة الحيوانات المنوية، لذا يجب تناول الكركم بحذر من قبل الذكور الذين يخططون للإنجاب.

نصيحة عامه قبل شرب الكركم علي الريق :

في النهاية عزيزي القارئ بالنسبة لاستعمال الكركم كمشروب علي الريق، يُنصح باستخدام نصف ملعقة صغيرة أو ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم في كوب واحد من الماء الدافئ أو الحليب او مع عصير الليمون والعسل كذلك بالاكتفاء بكوب واحد خلال اليوم الواحد ويفضل على الريق، اما بالنسبة للحوامل يُنصح بتجنب شرب الكركم، لأنه قد يحفز الرحم، ما يؤدي لحدوث انقباضات مبكرة، وكذلك من تعاني من مشاكل في الجهاز الهضمي، مثل ارتجاع المريء، يفضل في هذه الحالة استشارة الطبيب قبل تناول الكركم.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

فيس بوك

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2021 SuezBalady