Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

الفدائي البطل .. عبد المنعــــــم خالد ..اسر جندي انجليزي وسلمه لمحافظ السويس

كتب : محمد حمدان
البطل ( عبد المنعم خالد ) فدائي اسطورى من أبناء السويس واحد أعضاء منظمه سيناء العربية الأوائل وابرز المشاركين في اغلب عمليات المنظمة الناجحة .
اسمه في سجلات البطولة والشرف عبد المنعم حسن خالد واحد من مواليد منطقة زرب بحي السويس عام 1943 دخل المدرسة حتي السنة الابتدائية وتركها بعد وفاة والدة الذي كان يعمل في احد شركات الملاحة أتجة الفتي الذي كان ترتيبة الثالث بين اخواتة إلي العمل مبكرا حيث التحق صغيرا بورشه الحاج علي الجندي لإصلاح السيارات بمنطقة ( المرور ) وفيها تعلم الميكانيكا وقياده السيارات قبل إن يلتحق بشركه النصر للمقاولات التي كان يمتلكها الحاج مصطفي حزين .
انضم رحمة الله علية لمنظمه سيناء العربية عام 1968 ضمن مجموعة من شباب الجمهورية شملت 500 شاب وكان هو أول شاب من أبناء السويس المنضمين للمنظمة وكان عمرة وقتها 20 عاما ,
كلف في بداية انضمامه للمنظمة بإحضار الأسلحة والذخيرة بسيارته من القيادة العامة في القاهرة لتوزيعها علي كل من يستطيع حمل السلاح في السويس وما إن بدأت القيادة العامة للقوات المسلحة التخطيط لشن هجمات خلف خطوط العدو في سيناء كان ( عبد المنعم خالد ) أول المشاركين في تلك الهجمات وكانت أول عمليه شارك فيها عملية ( البحيرات المره ) في منطقه طينية وعره علي الضفة الشرقية لقناة السويس وشارك في تلك العملية معه الفدائي غريب محمد غريب ولما كان ( غريب محمد ) قصيرا بعض الشئ قام ( عبد المنعم خالد ) بحملة حتي لا تغوص إقدامه في وحل الأرض الطينية فقد كان (عبد المنعم ) طويل القامة .
عبر (عبد المنعم ) ألقناه وزرع مع زملائه الألغام الأرضية في طريق آليات العدو ودباباته وكانت خسائرهم في تلك العملية 3 دبابات أصيب كل من بداخلهما من إفراد
شارك البطل ( عبد المنعم خالد ) أيضا في العديد من العمليات الجريئة خلف خطوط العدو من ابرزها عمليه ( راس ملعب ) التي كانت تستهدف ( موشي ديان ) شخصيا وفيها تم تدمير خطوط مياه العدو في سيناء ونجا ( ديان ) بأعجوبة وفي طريق العود تعطل لنش العملية وسط مياه الخليج وما إن علم الرئيس جمال عبد الناصر بالأمر حتي أمر بتحريك زوارق الطوربيد المصرية إلي مكان اللنش وتم إنقاذ كل رجال ألمجموعه التي عادت الي السويس سالمه .
وعندما بدأت حرب أكتوبر كان البطل ( عبد المنعم خالد ) ضمن رجال كمين الأربعين الذي ضم الشهيد احمد أبو هاشم والشهيد فايز حافظ أمين والفدائي فتحي عوض الله واخرين .
وما إن حاول الصهاينة الدخول إلي قلب السويس بدباباتهم ابلي ( عبد المنعم خالد ) بلاءا حسنا يوم إن اقتحم بشجاعة علي احد المدرعات المنسحبة من معركة الأربعين وتمكن من أسر جندي إسرائيلي هارب وتسليمه لمحافظ السويس في تلك الفترة وقد عثر مع الجندي الأسير علي عدة خرائط هامة أخذها البطل محمود عواد قائد المقاومة في تلك الفترة .
تحيه للبطل الفدائي ( عبد المنعم خالد ) الذي رحل عن عالمنا بعيدا عن الأضواء عازفا عن التحدث لوسائل الإعلام راضينا بما قدمه من تضحيات فداءا للوطن

قيم الموضوع
(0 أصوات)
آخر تعديل السبت, 20 أكتوير 2018 00:34
Ad Sidebar

فيس بوك

Ad Sidebar
Ad Sidebar
.Copyright © 2020 SuezBalady