Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

اللواء ا.ح طاهر الاسمر من قدامي سلاح الصاعقة بالجيش المصري

مسيرة بطولة و كفاح

اللواء ا.ح طاهر الاسمر

من قدامي سلاح الصاعقة بالجيش المصري

ثلاثة شوارع تحمل اسمه، أحدها فى العجوزة حيث يقيم، والثانى فى القنطرة والثالث فى بورسعيد، والبلدتان كانتا مسرحا لأعماله البطولية.

 لا تقتصر بطولاته أو تتجسد وطنيته فى مشاركته مع المقاتلين الآخرين فى مواجهته العدوان الثلاثى مع الجيش وتقديمه أشكالا من الدعم اللوجيستى والمعنوى للمقاومة الشعبية وتدريبها، وإنما بدأت أولى بوادر هذه البطولة فى وقت مبكر من حياته. فحين كان تلميذا فى مدارس بورسعيد شارك فى استهداف معسكرات الإنجليز خاصة بمنطقة الجولف 

لعب  دورا بطوليا حينما كان ملازما فى الصاعقة 

تولي منصب رئيس مدينة القنطرة غرب طوال سنوات الحرب من 67 و حتي 73

رفض ترك موقعة و مكتبة في مدينة القنطرة و رفض تهجير اهالي المواجهة من الاسماعلية الي بورسعيد ليحافظوا و يحموا ارضهم

كان العدوا يطبق علية طاهر الاسود لانة قطع عنهم المياة التي كانت تعذي مدينة القنطرة شرق من محطة مياة القنطرة غرب

حصل على نوط الشجاعة العسكرى من الطبقة الأولى من الرئيس جمال عبدالناصر

، ونوط الاستحقاق  من الرئيس محمد أنور السادت و يظهر بالصورة ايضا

اللواء فؤاد عزيز غالي قائد الفرقة 18 مشاة محرر مدينة القنطرة شرق

و اللواء طيار محمد حسني مبارك قائد القوات الجوية

 حصل ايضا علي وسام الجمهورية فى العلوم والفنون من الطبقة الأولى

عمل سكرتيرا عاما لمحافظة بورسعيد ثم سكرتيرا عاما لمحافظة الجيزة 

  وأخيرا وكيل أول وزارة الحكم المحلى في الثمانينيات حتي تقاعدة من العمل 

تارك تاريخ طويل من البطولة و الكفاح في مجال العمل العسكرى و المدني

تدوين المؤرخ : سامح طلعت

قيم الموضوع
(0 أصوات)

فيس بوك

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2021 SuezBalady