Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

معركة الجزيرة الخضراء من بطولات الصمود بحرب الاستنزاف

تحية لروح العميد مجدي بشارة قائد المعركة

نقيب قائد الفوج 63 بالإنابة

العميد زهير فهمي السبكي

ملازم أول رئيس عمليات الفوج بالإنابة

اللواء محمد عبد الحميد

ملازم أول قائد سرية الدفاع الجوي علي الجزيرة

العميد مصطفي أبو سديرة

ملازم أول قائد سرية الأجهزة علي الجزيرة

و لروح الشهيد ملازم أول احتياط محمد سعيد 

و تحية لجميع شهداء و ظباط و جنود الفوج 63 د جو

«الجزيرة الخضراء» هى عبارة عن كتلة صخرية مرتفعة وسط البحر، وكانت موقعا للدفاع الجوى الذى يحمى مدينة السويس، وأرادت إسرائيل احتلالها قبل حلول ذكرى ثورة 23 يوليو ، واستعدت لتنفيذ مخططها بتدريب كتيبة صاعقة، وسرية ضفادع بشرية فى أمريكا 3 شهور، وكان الموعد المحدد لتنفيذها هو لحظة هبوط أول إنسان أمريكى على سطح القمر.

بدأت العملية فى الساعة الثانية عشرة ليل 19 يوليو، كانت قواتنا نحو مائة جندى و5 ضباط، و30 صندوقا لقنابل يدوية، بالإضافة إلى قذائف لهب وذخائر وألغام بحرية تم زرعها تحت المياه لمواجهة ضفادع إسرائيل البشرية.

واجهت هذه القوات إنزال حوالى 800 جندى إسرائيلى حاولوا التسلل بصمت لقتل كل الجنود المصريين، لتبدأ مواجهة عنيفة عجز الإسرائيليون خلالها عن دخول الصخرة بدماء شهدائنا.

 لم تتحمل القوات الإسرائيلية  وانسحبت، وأثناء الانسحاب طاردهم أبطالنا بمدفعين فأغرقوا لنشات إسرائيلية، وقتل 62 وإصابة 110 إسرائيليا، وهذا ما أعلنته إسرائيل وفى الساعة السادسة صباحا هبطت 3 طائرات هيلكوبتر إسرائيلية على سطح المياه لانتشال خسائرهم.فتم اسقاط طائرة 

و قام الشهيد العريف محمد إبراهيم الدرديرى الذي كان علي مدفع  رشاش يطلق 3600 طلقة فى الدقيقة بأسقاط طائرة ميراج عندما شاهد طائرتين إسرائيليتين «ميراج» قادمتين، وفور وقوعهما فى دائرة التنشين فتح النيران فأوقع احداهما فجنت إسرائيل لتكثف غاراتها بالطائرات في يوم 20 يوليو فواجهها أبطالنا العظام، من سلاح الدفاع الجوي علي الجبهة

 لتخسر إسرائيل 7 طائرات في ذلك اليوم

تدوين المؤرخ : سامح طلعت

قيم الموضوع
(0 أصوات)

فيس بوك

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2021 SuezBalady