Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

حملة بحرية سياحية علي محمية رأس محمد بمناسبة قمة المناخ .

شهدت  مدينة شرم الشيخ إقبال غير مسبوق لزيارة محمية رأس محمد و جزيرة البيضاء ، وخرجت  كل قوافل قوراب اليخوت  في مظاهرة بحرية لتحمل السائحين ورواد وضيوف مؤتمر المناخ في شرم الشيخ  ،في رحلات  بحرية كاملةً العدد صباحية  منتهزين مناسبة توقف نشاط المؤتمر المناخ CO27 ،يوم الأحد كعطلة رسمية، لزيارة رأس محمد و جزيرة البيضاء و التمتع برياضة الغوص والسباحة ومشاهدة الشعاب  المرجانية.

وتعد محمية رأس محمد واحدة من أجمل وأروع بقاع العالم، حتى أن البعض يُطلق عليها جنة الله في الأرض لما فيها من مناظر طبيعية خلابة، وتنوع ملحوظ بين البيئة النباتية والحيوانية والبحرية، فهي تحتوي على حفريات يعود عمرها لأكثر من 75 مليون عام مضت، كما أنها غنية بالشعاب المرجانية الخلابة، والجزر الرائعة، والحياة البرية المتمايزة.

كانت محمية رأس محمد أول محمية طبيعية يتم إنشائها في مصر، و تم إعلانها رسمياً كمحمية طبيعية عام 1938م، على مساحة 97 كم، لكنها لم تحظى باهتمام ملحوظ حتى عام 1989م، حيث وُضعت خطة شاملة لتطويرها وتوسعاتها حتى وصلت مساحتها لنحو 480 كم، منها 135 كم أراضي برية، و345 كم شعاب مرجانية وبيئة مائية.


وهناك أكثر من رأي عن سبب تسمية محمية رأس محمد بهذا الاسم، فالبعض يقول أنها سميت كذلك لأنها تبدو على الخريطة كرأس مثلث قاعدته تتكون من سلاسل جبال جنوب سيناء، أما البعض الأخر يقول أنها تبدو بجزأيها المائي والبري كرأس رجل له لحية ضخمة لذلك أطلق عليها محمية رأس محمد.

ورحلة رأس محمد و الجزيرة البيضاء باليخت من أمتع الرحلات في شرم الشيخ رحلة للاسترخاء و الاستجمام و الاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة و استنشاق هواء البحر الصحي، ومحمية راس محمد تعتبر من أجمل المحميات الطبيعية  و واحدة من أفضل عشر أماكن لممارسة رياضة الغطس علي مستوي العالم، حيثً تجمع بين كنوز بحرية، برية و بيئية، في الجزء المائي أكثر من ألف نوع مختلف من الأسماك وينمو أكثرمن مائة و خمسون نوع من الشعب المرجانية، أما الجزء البري فيوجد العديد من الحيوانات مثل الثعالب، الزواحف و الطيور المهاجرة.


وتعتبر محمية «رأس محمد» بجنوب سيناء ثانى أهم محمية طبيعية على مستوى العالم، على مدى الثلاثين عاما الماضية، بعد أولورو- كاتا بارك تجوتا باستراليا، فهى تجسيد متكامل لنظام إيكولوجى يشمل البحر بمياهه ذات الألوان المتدرجة باللون الأزرق، والجبال والصخور الشاهدة على الطبيعة المصرية،
وتقع محمية رأس محمد عند التقاء خليج السويس وخليج العقبة، وتمثل الحافة الشرقية لمحمية رأس محمد حائطاً صخرياً مع مياه الخليج الذى توجد به الشعاب المرجانية .

وتشمل محمية رأس محمد أكثر من 12 شاطئا وتعد قبلة الغواصين في العالم لأنها تجمع ثلاث بيئات في تشكيلة رائعة من الطحالب البحرية والشعاب المرجانية والأسماك ( أسماك بيكاسو ذات الالوان الزاهية).


ويوجد بالمحمية العديد من الكائنات ومنها الطيور ، مثل : الصقور ، البلشونات ، اللقالق ، الثدييات مثل الثعالب ، الضباع ، الأرانب الجبلية ، الغزلان ، الماعز الجبلي ، والحيوانات البحرية ، مثل : الدرافيل ، القرش ، الترسة البحرية ، كما يوجد بها حوالي 150 نوعا من الشعاب المرجانية.

وأهم معالم محمية رأس محمد شجر المنجروف، البحيرة المسحورة، شق الزلزال، بوابة رأس محمد، بانوراما رأس محمد و المنظار ، و أهم الشواطيء في محمية راس محمد مرسي بريكا، الغزلاني، السويسي، اليولاندا، شاركس ابزرفتور.

وشجر المنجروف شجر نادر ينمو في المياة المالحة و يعمل علي تحلية مياة البحر و يعتبر ايضا شجر نادر لأنة يوجد في أربع أماكن فقط علي مستوي العالم من ضمنها محمية رأس محمد ، ومن معالمها البحيرة المسحورة و تسمي ايضا البحيرة المالحة و سميت بهذا الأسم لعدم ظهور البحيرة علي الخريطة و ذلك نتيجة زيادة نسبة الملح في البحيرة و تعتبر ضعف نسبة الملح في البحر الأحمر و قريبة من نسبة الملح في البحر الميت ، ومن معالمها أيضا شق الزلزال سمي بهذا الأسم نتيجة حدوث زلزال عظيم من مئات السنين ادي الي ذلك حدوث شقاق في الأرض و من خلال فتحات صغيرة مع البحر ادي الي وجود مياة في الشقاق.

وتعد بوابة رأس محمد من رموز المحمية و قام مهندس مصري بتصميمة من خلال أحجار كبيرة مع بعض بشكل هندسي فريد و مميز ، كما ان بانوراما رأس محمد و المنظار يقع في الجزء الجنوبي من المحمية  يعتبر الفاصل بين خليج السويس و خليج العقبة، والمنظار يقع اعلي صخرة كبيرة طولها ٧٠ متر أعلي مستوي البحر تم تجهيز سلم للصعود و الاستمتاع بمنظر ساحر للمحمية مع امكانية استخدام المنظار.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

فيس بوك

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2022 SuezBalady