Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
محسن الحديري

محسن الحديري

احد ابطال عملية تفجير الحفار أمام شواطئ 

ساحل العاج في 7 مارس عام 70

من ابطال الدفعة الأولى من الضفادع البشرية المكونة من ثلاثة أفراد هم: الملازم أول حسني الشراكي

والملازم أول محمود سعد وضابط الصف أحمد المصري

بالإضافة إلى قائد العملية  الرائد خليفة جودت

كان مخططا أن يقوم بالعملية ثمانية أفراد، 

وهنا بدأت المشاورات بين الرائد خليفة جودت 

و البطل محمد نسيم، واتفقا على انتهاز الفرصة وتنفيذ العملية دون انتظار وصول باقي الرجال، خاصة أنهم لم يكونوا متأكدين من وجود الحفار في الميناء لليلة ثانية.

بعد الاستطلاع الدقيق للميناء، تم وضع الخطة التفصيلية لتنفيذ الهجوم على الحفار، وفي منتصف الليل تماما، بدأت المجموعة في تجهيز الألغام وتعميرها وضبطها، على أن تنفجر بعد ثلاث ساعات من نزع فتيل الأمان، كما جرى تجهيز المعدات وأجهزة الغطس، واستقل أفراد المجموعة سيارة أجرة، أوصلتهم في الرابعة صباحا إلى منطقة العملية، وغادر الأفراد الشاطئ، واتخذوا خط السير في اتجاه الحفار، حيث وصلوا إليه في الساعة الخامسة، لينجحوا في تثبيت الألغام الأربعة، ويعودوا إلى الشاطئ الساعة الخامسة وعشر دقائق. بعد فترة قصيرة من الراحة، توجهت مجموعة الضفادع إلى الفندق، فجمعوا ما كان لهم من متاع، ثم توجهوا مباشرة إلى المطار، الذي وصلوا إليه في الساعة الثامنة، وهو توقيت انفجار الألغام، وبينما كانت الطائرة المتجهة إلى باريس، تستعد للإقلاع، وقبل إقلاع الطائرة من أبيدجان، علم الفريق أن الألغام الأربعة انفجرت في الحفار

 بين الساعة السابعة والنصف.

تدوين المؤرخ : سامح طلعت

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الأحد، عن خروج  455 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 186678 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية، والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 1145 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 51 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأحد، هو 253835 من ضمنهم 186678 حالة تم شفاؤها، و 14721 حالة وفاة.

ولد البطل  يسري راغب فهمي في 17 ديسمبر 1930م بمدينة أسيوط. والده القائمقام راغب (بك) فهمي الذي كان ضابطًا بالجيش المصري وعمل في السودان لمدة 17 عامًا ثم أُبعد من الجيش المصري بالسودان عقب مقتل السردار الانجليزي ضمن 23 ضابطًا رفض الانجليز بقاءهم بالجيش لوطنيتهم، وعمل بعد ذلك بالبوليس ومدرسة البوليس والإدارة حتي طلب إحالته للمعاش.

بعد تخرجه في مدرسة أسيوط الثانوية عام 1946م التحق يسري راغب بالكلية الحربية في نفس العام وتخرج فيها ملازمًا عام 1948. وأُلحق بسلاح المشاة بالكتيبة الأولي بنادق مشاة، وكان السيد محمد فائق صديقًا عزيزًا للفقيد وتخرج في نفس دفعته، كما كان السيد  زكريا محي الدين أركان حرب الكتيبة، وكانت الكتيبة موزعة علي منطقة بفلسطين تشمل تبة الكويري وكان هناك هدنة بين القوات المصرية وإسرائيل سبقها معارك شديدة اشترك فيها الشهيد واستولي بقواته علي بلدة المحجز ثم تسلمتها القوات السعودية وقام الإسرائيليون بإعادة اقتحام البلدة فأعادها مرة أخري للقوات السعودية واستولي علي أسلحة وذخائر من الإسرائيليين استعملها ضدهم بالإضافة.

وفي يوم 15 أكتوبر 1948 اخترق الإسرائيليون الهدنة مستعملين الطائرات المقاتلة لأول مرة والهاون والمدفعية علي موقعه الذي يتحكم في الطرق الموصلة بين الفالوجا وعراق سويدان وعراق المنشية، فقاوم بقواته المكونة من 19 فردًا فقط، واستمر يقاتل وأصيب ولم يسقط الموقع. وصلت القوات المصرية لتعزيز الموقف وبذلك أمكن استمرار الموقع بيد القوات المصرية، ونقل البطل إلي المجدل إلا أنه استشهد يوم 16 أكتوبر 1948م ضاربًا المثل الأعلي في البطولة والفداء من أجل نصرة القضية الفلسطينية 

و في شهر مارس من عام 56 أطلق اسمة علي أهم شارع

في مدينة اسيوط بمعرفة السيد عبد اللطيف البغدادي 

بناء علي طلب من المشير عبد الحكيم عامر تقديرا لة

تدوين المؤرخ : سامح طلعت

أعلنت وزارة الصحة والسكان، السبت، عن خروج  980 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 186223 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية، والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 1151 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 59 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى السبت، هو 252690 من ضمنهم 186223 حالة تم شفاؤها، و 14670 حالة وفاة.

كشف على المانسترلي، عضو مجلس إدارة غرف شركات السياحة، تفاصيل مهمة عن الحج هذا العام، وقال إن السعودية وضعت شروطاً من أجل الحج هذا العام، ولكن لم تحدد عدد الحجاج.

وأضاف عضو مجلس إدارة غرف شركات السياحة، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج " صالة التحرير" المذاع على قناة " صدى البلد"،  أن الشروط هي: من عمر 18 لـ 60 عاما، والحصول على لقاح كورونا قبل الحج بـ أسبوعين، ويكون الشخص حصل على جرعتين، ويكون اللقاح الذى حصل عليه الشخص معتمداً من منظمة الصحة العالمية ، وسيقوم الشخص بعمل تحليل PCR، قبل السفر وبعد ذلك يتم السفر إلى السعودية وبعد ذلك عمل تحليل PCR مرة ثانية فى السعودية والعزل ثلاثة أيام.

وأوضح أن أسترازينيكا اللقاح المعتمد حاليًا من السعودية، وأكد أنه سيكون هناك سؤال للمسئولين فى السعودية هل يحق السفر بعد حصول الشخص على جرعة واحدة من أسترازينيكا، وأشار إلى أن كل شيء سيكون واضحاً خلال الأسبوعين المقبلين.

وصلت عناصر من القوات المسلحة المصرية إلى دولة السودان الشقيقة للمشاركة في التدريب المشترك «حماة النيل»، الذي تشارك فيه عناصر من القوات البرية والبحرية والجوية لكلا الجانبين، بهدف تأكيد مستوى الجاهزية والاستعداد للقوات المشتركة وزيادة الخبرات التدريبية  للقوات المسلحة  لكلا البلدين، والذي يأتي استمرارا لسلسلة التدريبات السابقة (نسور النيل-1، ونسور النيل -2).

من جانبه، رحب اللواء ركن مالك الطيب، مدير إدارة التدريب بهيئة الأركان السودانية بالقوات المصرية المشاركة، وأشاد بما تتسم به القوات المصرية من كفاءة وجاهزية عالية وخبرات تدريبية وقتالية متميزة، مؤكدا أن التدريب يهدف إلى تبادل الخبرات وتعزيز سبل التعاون العسكري بين البلدين.   

أحالت «الهيئة العامة للعناية بنشر وطباعة القرآن الكريم» بالكويت واقعة تداول نسخة من القرآن لا تتضمن سورة النساء إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات بحق من تداولها ومن طبعها أو نشرها، وفقا لما ذكرته شبكة «روسيا اليوم» الإخبارية الروسية.

وقال مصدر مسؤول في الهيئة في تصريح لصحيفة «الراي» الكويتية، إن قانون إنشاء الهيئة يلزم كل من يستورد أو يوزع أو ينشر نسخ القرآن الكريم أن يتقدم إليها لأخذ ترخيص رسمي يسمح له بذلك.

وكشف المصدر المسؤول، أن الهيئة بحثت في سجلاتها واتضح أن النسخة المتداولة من القرآن الكريم من دون سورة النساء غير مسجلة لديها، بعد أخذ بياناتها من الصورة في الفيديو المتداول.

وأضاف المصدر الكويتي، أنه بناء على ذلك تمت إحالة الواقعة إلى النيابة العامة لاتخاذ اللازم في حق من سمح بتوزيع ونشر هذه النسخة غير المرخصة.

وجاء الإجراء غداة توجيه وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية الكويتي عيسى الكندري خطابا إلى الهيئة أمهل بموجبه مسؤوليها 3 أيام لتزويده بالرد على ما قامت به من إجراءات، وتحديد المتسبب، مع اعتبار الموضوع على درجة عالية من الأهمية.

وتداولت شبكات التواصل الاجتماعي نسخة من المصحف الشريف خالية من سورة النساء، وقام أحد الكويتيين، بنشر فيديو يخاطب فيه وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية للتحقيق في قضية مصحف خال من سورة النساء وقال، «إن المصحف ناقص من الأصل وغير مكتمل، ولا يوجد أي آثار لقطع الأوراق منه».

مسيرة بطولة و كفاح

اللواء ا.ح طاهر الاسمر

من قدامي سلاح الصاعقة بالجيش المصري

ثلاثة شوارع تحمل اسمه، أحدها فى العجوزة حيث يقيم، والثانى فى القنطرة والثالث فى بورسعيد، والبلدتان كانتا مسرحا لأعماله البطولية.

 لا تقتصر بطولاته أو تتجسد وطنيته فى مشاركته مع المقاتلين الآخرين فى مواجهته العدوان الثلاثى مع الجيش وتقديمه أشكالا من الدعم اللوجيستى والمعنوى للمقاومة الشعبية وتدريبها، وإنما بدأت أولى بوادر هذه البطولة فى وقت مبكر من حياته. فحين كان تلميذا فى مدارس بورسعيد شارك فى استهداف معسكرات الإنجليز خاصة بمنطقة الجولف 

لعب  دورا بطوليا حينما كان ملازما فى الصاعقة 

تولي منصب رئيس مدينة القنطرة غرب طوال سنوات الحرب من 67 و حتي 73

رفض ترك موقعة و مكتبة في مدينة القنطرة و رفض تهجير اهالي المواجهة من الاسماعلية الي بورسعيد ليحافظوا و يحموا ارضهم

كان العدوا يطبق علية طاهر الاسود لانة قطع عنهم المياة التي كانت تعذي مدينة القنطرة شرق من محطة مياة القنطرة غرب

حصل على نوط الشجاعة العسكرى من الطبقة الأولى من الرئيس جمال عبدالناصر

، ونوط الاستحقاق  من الرئيس محمد أنور السادت و يظهر بالصورة ايضا

اللواء فؤاد عزيز غالي قائد الفرقة 18 مشاة محرر مدينة القنطرة شرق

و اللواء طيار محمد حسني مبارك قائد القوات الجوية

 حصل ايضا علي وسام الجمهورية فى العلوم والفنون من الطبقة الأولى

عمل سكرتيرا عاما لمحافظة بورسعيد ثم سكرتيرا عاما لمحافظة الجيزة 

  وأخيرا وكيل أول وزارة الحكم المحلى في الثمانينيات حتي تقاعدة من العمل 

تارك تاريخ طويل من البطولة و الكفاح في مجال العمل العسكرى و المدني

تدوين المؤرخ : سامح طلعت

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الجمعة، عن خروج  870 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 185243 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية، والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 1148 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 52 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الجمعة، هو 251539 من ضمنهم 185243 حالة تم شفاؤها، و 14611 حالة وفاة.

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الخميس، عن خروج  677 متعافين من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 184373حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية، والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 1153 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 61 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأربعاء، هو 250391 من ضمنهم 184373حالة تم شفاؤها، و 14559حالة وفاة.

فيس بوك

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2021 SuezBalady